قاصر مقدسي يتعرض لتحقيق قاس في مركز "المسكوبية"

تاريخ الإضافة الجمعة 6 كانون الثاني 2017 - 2:28 م    عدد الزيارات 2026    التعليقات 0    القسم انتفاضة ومقاومة، أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


تعرض الطفل المقدسي القاصر أمير عثمان درويش (14 عاما) من سكان قرية العيسوية، وسط القدس المحتلة، لتحقيقٍ قاسٍ خلال احتجازه في مركز اعتقال وتحقيق "المسكوبية" غرب القدس المحتلة.
وكان الطفل أمير أصيب برضوضٍ في رأسه وكدمات في وجهه، خلال التحقيق معه في ما يسمى بـ "غرفة 4" بـ"المسكوبية"، حيث أعتقل فجر الاثنين الماضي، عندما كان نائما في منزله.
وأكدت عائلة الطفل المقدسي أنه ظهر على نجلها أمير آثار كدمات في وجهه ورضوضا في رأسه، في ما تعرض الطفل للتعرية الجسدية قبل التحقيق معه، والاعتداء عليه بالضرب واللكمات على وجهه، وطرق رأسه عدة مرات في جدران الغرفة، وحرم من النوم والطعام. 

براءة درزي

باب الأسباط... حيث الصّلاة مقاومة

الخميس 14 آذار 2019 - 12:41 م

 لا مشهد يفزع الاحتلال اليوم أكثر من صلاة المقدسيين عند باب الأسباط، فهذا المشهد هو ما أجبره على إزالة البوابات الإلكترونية التي وضعها عند أبواب الأقصى في تموز/يوليو 2017، وهو يتكرّر اليوم في هبّة باب… تتمة »

براءة درزي

باسل الأعرج: السّائر على بصيرة

الأربعاء 6 آذار 2019 - 8:54 ص

سنتان مرّتا منذ استشهاد باسل الأعرج، ابن قرية الولجة قضاء القدس، بعد مواجهة مع قوات الاحتلال في شقّة في البيرة برام الله كان اختفى فيها بعدما بات مطاردًا من السلطات الإسرائيلية التي أرادته أسيرًا أو ش… تتمة »