كيف استقبل أهل القدس القمة التي حملت اسم مدينتهم المحتلة؟

تاريخ الإضافة الإثنين 16 نيسان 2018 - 3:45 م    عدد الزيارات 785    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، شؤون المقدسيين، التفاعل مع القدس، أبرز الأخبار

        


انشغل الشارع الفلسطيني بمدينة القدس المحتلة (الشوارع والطرقات، والمعاهد والمدارس والمتاجر والأحياء والبلدات، مواقع التواصل الاجتماعي) في التعليق على القمة العربية التي حملت اسم مدينتهم المحاصرة، التي أعلنها ترمب عاصمة لـ"اسرائيل"، والتي حملت الكثير من السخرية والتندّر والرسومات الكاريكاتورية المضحكة والمعبرة، في الوقت الذي عبر فيه غالبية المواطنين عن أسفهم وغضبهم من الزعماء العرب، وأكدوا أن ما خرجت فيه هذه القمة لا تخرج عن نطاق الاستهلاك الاعلامي وربما المحلي في بلدان هؤلاء الحكام.

وعقد العرب قمتهم الـ 29، في السعودية، والتي تضمن جدول أعمالها 18 بندا في مقدمتها القضية الفلسطينية والصراع مع "إسرائيل" وانتهاكاتها بالمدينة المقدسة المحتلة، ومتابعة التطورات السياسية للقضية الفلسطينية وتفعيل مبادرة السلام، ودعم صمود شعب فلسطين وموازنة الدولة.

واتهم بعض النشطاء في القدس الحكام العرب بالعمل على ترسيخ مصالحهم الشخصية بعيدا عن مصالح دولهم أو شعوبهم. في الوقت الذي أكد فيه عدد كبير من المقدسيين أنهم لم يتابعوا أحداث "القمة" لمعرفتهم الحقيقية بهكذا زعماء، في ما طالب البعض الحكامَ بأن يتحركوا لصالح فلسطين والمسجد الأقصى، وتنفيذ قراراتهم لصالح القضية على أرض الواقع.

براءة درزي

باب الأسباط... حيث الصّلاة مقاومة

الخميس 14 آذار 2019 - 12:41 م

 لا مشهد يفزع الاحتلال اليوم أكثر من صلاة المقدسيين عند باب الأسباط، فهذا المشهد هو ما أجبره على إزالة البوابات الإلكترونية التي وضعها عند أبواب الأقصى في تموز/يوليو 2017، وهو يتكرّر اليوم في هبّة باب… تتمة »

براءة درزي

باسل الأعرج: السّائر على بصيرة

الأربعاء 6 آذار 2019 - 8:54 ص

سنتان مرّتا منذ استشهاد باسل الأعرج، ابن قرية الولجة قضاء القدس، بعد مواجهة مع قوات الاحتلال في شقّة في البيرة برام الله كان اختفى فيها بعدما بات مطاردًا من السلطات الإسرائيلية التي أرادته أسيرًا أو ش… تتمة »