نقل الأسير عاصم البرغوثي لتحقيق "المسكوبية" في القدس وتمديد اعتقال والده

تاريخ الإضافة الأربعاء 9 كانون الثاني 2019 - 11:05 ص    عدد الزيارات 482    التعليقات 0    القسم اعتقال، انتفاضة ومقاومة

        


قال نادي الأسير الفلسطيني، أمس الثلاثاء، أن سلطات الاحتلال نقلت الأسير عاصم البرغوثي (33 عاماً) إلى مركز تحقيق "المسكوبية" غربي مدينة القدس.

وأصدرت سلطات الاحتلال أمراً يقضي بمنعه من لقاء المحامي، فيما مددت المحكمة العسكرية التابعة للاحتلال في "عوفر" اعتقال والده الأسير عمر البرغوثي (66 عاماً) لمدة (72) ساعة إضافية تمهيداً لتحويله إلى الاعتقال الإداري.

ولفت نادي الأسير إلى أن حصيلة حالات الاعتقال في بلدة كوبر قضاء محافظة رام الله والبيرة، وصلت إلى (40) حالة منذ تاريخ استشهاد الشاب صالح البرغوثي في الثاني عشر من كانون الأول 2018، وكان آخرهم شقيقه عاصم الذي اُعتقل الليلة الماضية. وبذلك يصبح الأب وأبنائه الـ3 رهن الاعتقال، حيث اُعتقل في وقت سابق نجليه عاصف ومحمد.

وذكر نادي الأسير أن الأسير عمر البرغوثي تعرض لتحقيقٍ قاسٍ ومتواصل منذ قرابة الشهر في زنازين معتقل "المسكوبية"، دون أدنى مراعاة لوضعه الصحي الصعب.

يُشار إلى أن عاصم البرغوثي أسير محرر قضى سابقاً في معتقلات الاحتلال (11) عاماً وأُفرج عنه بعد انتهاء محكوميته في نيسان 2018، فيما قضى والده عمر البرغوثي أكثر من (26) عاماً في الأسر بين أحكام واعتقال إداري.

من جانبها، قالت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية انه وبعد عملية ملاحقة واسعة اعتقل صباح اليوم الثلاثاء الجيش "الإسرائيلي" عاصم البرغوثي المتهم بتنفيذ عملية مستوطنة “جفعات آساف” قبل عدة أسابيع.

في العملية المذكورة قتل جنديان من جيش الاحتلال وأصيب ثالث بجراح خطيرة، كما يتهم جيش الاحتلال عاصم البرغوثي بأنه على علاقة بعملية مستوطنة عوفرا، وإنه كان يخطط لارتكاب عمليات أخرى.

عاصم البرغوثي اعتقل في منزل أحد الأشخاص الذين ساعدوه في قرية أبو شخيدم بالقرب من قريته كوبر، ويدعي جيش الاحتلال إنه كان يخطط لتنفيذ عمليات أخرى، حيث اعتقل وبحوزته سلاح كلاشنكوف، والكثير من الذخيرة، ومعدات رؤية ليلية.

براءة درزي

باب الأسباط... حيث الصّلاة مقاومة

الخميس 14 آذار 2019 - 12:41 م

 لا مشهد يفزع الاحتلال اليوم أكثر من صلاة المقدسيين عند باب الأسباط، فهذا المشهد هو ما أجبره على إزالة البوابات الإلكترونية التي وضعها عند أبواب الأقصى في تموز/يوليو 2017، وهو يتكرّر اليوم في هبّة باب… تتمة »

براءة درزي

باسل الأعرج: السّائر على بصيرة

الأربعاء 6 آذار 2019 - 8:54 ص

سنتان مرّتا منذ استشهاد باسل الأعرج، ابن قرية الولجة قضاء القدس، بعد مواجهة مع قوات الاحتلال في شقّة في البيرة برام الله كان اختفى فيها بعدما بات مطاردًا من السلطات الإسرائيلية التي أرادته أسيرًا أو ش… تتمة »