الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف يؤكّدان عدم خضوع الأقصى لقرارات الاحتلال

تاريخ الإضافة الخميس 3 كانون الثاني 2008 - 11:26 ص    عدد الزيارات 1982    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


أكّدت الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في القدس المحتلة، أمس الأربعاء (2/1)، أنّهما لن تسمحا لأيّ شخصٍ غير مسلم أنْ يمارس شعائره الدينية في باحات المسجد الأقصى المبارك.

 

وشدّدتا، في بيانٍ مشترك، موقّع باسم الشيخ د. عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا، والشيخ عبد العظيم سلهب رئيس مجلس الأوقاف، على أنّ المسجد الأقصى المبارك، بجميع ساحاته ومرافقه وجدرانه هو مسجد خالص للمسلمين وحدهم بقرارٍ رباني إلهيّ من رب العالمين.

 

وأكّدتا أنّهما لا تقرّان ولا تعترفان بأي قرارٍ يصدر عن محاكم الاحتلال الصهيونيّ حيث إنّ الأقصى أسمى من أنْ يخضع لقرارات المحاكم وللمباحثات السياسية. وشددتا على أنّ دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس هي صاحبة الصلاحية والاختصاص في إدارة شؤون المسجد الأقصى المبارك.

 

وكانت وسائل الإعلام تناقلت، أمس، تصريحاتٍ منسوبة لما يُسمى بوزير الأمن الداخلي اصهيونيّ بشأن صلاة اليهود في باحات المسجد الأقصى المبارك، وذلك رداً على الالتماس الذي تقدّمت به مجموعات يهودية متطرفة إلى "المحكمة العليا الإسرائيلية"، للسماح لها بالصلاة في باحات المسجد الأقصى المبارك.


المصدر: القدس المحتلة- وكالات: - الكاتب: admin

علي ابراهيم

حكايا المطبعين

الجمعة 28 حزيران 2019 - 3:07 م

عمل المؤرخ الكبير أبو الفضل محمد بن النهروان على تأريخ الأحداث في منطقتنا العربية، فكان يتطرق للموضوعات حينًا وما جرى بها، ويتناول الأحداث أحيانًا أخرى ويربطها بسياقاتها ونتائجها، ومما تناول مؤرخنا ال… تتمة »

براءة درزي

فلسطين مش للبيع!

الأربعاء 26 حزيران 2019 - 2:01 م

يقف مستشار ترمب قبالة المشاركين في ورشة البحرين يشرح لهم ما يتضمنه الجانب الاقتصادي من الخطة الأمريكية للسلام. ويكشف عن المقترحات التي تتضمن استثمار 50 مليار دولار في المنطقة على مدار 10 أعوام، حيث تذ… تتمة »