20-26شباط/فبراير 2019


تاريخ الإضافة الأربعاء 27 شباط 2019 - 6:53 م    عدد الزيارات 3868    التحميلات 1004    القسم القراءة الأسبوعية

        


المقدسيون يكسرون الاحتلال ويعمرون مصلى باب الرحمة

والاحتلال يرد بإبعاد حراس الأقصى والقيادات المقدسية

المقدمة:

استطاع المقدسيون كسر أقفال الاحتلال على قاعات باب الرحمة، بعد كسرهم قراراته التي استمرت ستة عشر عامًا، وقد شكل رباط المقدسيين بشكلٍ يومي في الأقصى وتلاحمهم مع الأوقاف وحراس المسجد، فرصةً لكسر مشروع الاحتلال في تقسيم المسجد الأقصى مكانيًا، كما شكل انتصار المقدسيين ضربة موجعة للاحتلال، وأذرعه التهويدية المختلفة، فقام بحملة إبعاد عن الأقصى طالت قيادة الأوقاف، والعشرات من المقدسيين وحراس الأقصى، وهي إجراءات لم تثنِ الأوقاف عن تمسكها بالأقصى وعدم الرضوخ لاعتداءات الاحتلال.وفي سياق التفاعل لم يشهد أسبوع الرصد سوى بيانات متفرقة ووقفات تضامنية، وسط غياب أي تفاعل عربيّ إسلامي جاد مع ما يجري في المسجد الأقصى، في سياق مزيدٍ من الانسحاب الرسمي من قضية القدس والمسجد الأقصى.

رابط النشر

إمسح رمز الاستجابة السريعة (QR Code) باستخدام أي تطبيق لفتح هذه الصفحة على هاتفك الذكي.



زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »