مؤسسة القدس الدولية تستضيف الحملة الأهلية لنصرة فلسطين وقضايا الأمة في ذكرى احراق المسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الأربعاء 24 آب 2022 - 4:47 م    عدد الزيارات 376    القسم أبرز الأخبار، التفاعل مع القدس، أخبار المؤسسة

        


 

بالتزامن مع الذكرى السنوية الثالثة والخمسين للمحاولة الصهيونية الآثمة لإحراق المسجد الأقصى زار وفدٌ من الحملة الأهلية لنصرة فلسطين وقضايا الأمة، في لبنان، مكتب مؤسسة القدس الدولية، في العاصمة اللبنانية بيروت، صباح اليوم الأربعاء، 24 آب، 2022. 

 

واستقبل مدير عام المؤسسة، ياسين حمّود، وفد الحملة الذي ترأسه المفكر العربي معن بشور، موجهاً تحية إعزاز وتقدير له وللحملة الأهلية. 

 

واستعرض حمّود أمام الوفد جهود المؤسسة في الدفاع عن القدس ودعم صمود المقدسيين المرابطين فيها. 

وقال حمّود في كلمةٍ وجهها لوفد الحملة الأهلية: " نلتقي اليوم في ظلال الذكرى الثالثة والخمسين لإحراق الجامع القبلي في المسجد الأقصى المبارك. في يوم 21 أغسطس آب 1969، اقتحم المسجد الأقصى ومن باب الغوانمة  متطرف صهيوني ، أسترالي الجنسية يدعى دينيس مايكل روهان وأشعل النار في المصلى القبلي بالمسجد الأقصى وجاء ذلك في إطار سلسلة من الإجراءات التي قام بها الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 1948 بهدف طمس الهوية الحضارية العربية الإسلامية لمدينة القدس". 

وأضاف حمّود قائلاً: " وإلى اليوم لا زال الاحتلال يشعل نيران حقده في المسجد الأقصى من خلال مخططاته الجهنمية، والتي اطلعتم على جزء منها من خلال المؤتمر الصحفي الذي أقامته المؤسسة وأطلقت خلاله تقريرها السنوي عين على الأقصى السادس عشر". 


وختم حمّود كلمته مؤكداً على ضرورة الاستمرار بالتصدي لكل "حريقٍ" يسعى الاحتلال لإشعاله في القدس والأقصى، وقال: " لكن وكما تصدى المقدسيون لنار الاحتلال التي أشعلها في المسجد يوم 21 آب 1969، فإنهم لا زالوا يتصدون لحرائق الإحتلال التي يشعلها في المسجد وفي القدس، ومعهم أهلهم في كل فلسطين ومقاومتها وأبناء الأمة في كل مواقعهم، وما لقاءنا اليوم إلا مشاركة في إخماد الحرائق التي يسعى الاحتلال إلى إشعالها".

علي ابراهيم

من رحم الذاكرة إلى أتون الحريق

الخميس 25 آب 2022 - 1:58 م

 تظل الذاكرة تحتزن في طياتها أحداثًا وتواريخ وشخصيات، وهي بين الذاكرة الجمعية والذاكرة الشخصية، فالأولى تعود إلى أحداث ترتبط بالفضاء العام، أما الثانية فهي ربط الأحداث العامة بمجريات خاصة، وتحولات فرد… تتمة »

براءة درزي

الأقصى بعد 53 عامًا على محاولة إحراقه

الأحد 21 آب 2022 - 2:08 م

ثقيلة هي وطأة الاحتلال على الأقصى، فالمشهد مكتظّ بتفاصيل كثيرة وخطيرة من الممارسات التي تندرج تحت عنوان تهويد المسجد وإحكام السيطرة عليه، وهو مشهد يشكّل المستوطنون فيه واجهة تستفيد منها وتدعمها الجهات… تتمة »