مؤسسة القدس الدولية (سورية) تعلن عن نتائج "جائزة القدس للإبداع الأدبي والفني"

تاريخ الإضافة الخميس 3 تشرين الثاني 2022 - 4:15 م    عدد الزيارات 735    القسم أبرز الأخبار، التفاعل مع القدس، أخبار المؤسسة

        


 

 

أعلنت مؤسسة القدس الدولية (سورية)، اليوم الخميس، 3 تشرين الثاني/نوفمبر 2022 عن أسماء الفائزين بـ (جائزة القدس للإبداع الأدبي والفني)، والتي أقامتها مؤخراً، بالتعاون مع اتحاد الكتاب العرب واتحاد طلبة سورية واتحاد الفنانين التشكيليين. 

 

 


وحاز الشاعر زاهر قط من سورية على "جائزة القدس للإبداع الأدبي"، وذلك عن قصيدته "مرايا العاشقين"، والشاعر عمر سبيكة من تونس، عن قصيدته "خيال الماء". 

 

 

وعلى صعيد الرواية، حاز كلٌ من محمد الطاهر وإيمان زهدي أبو نعمة على الجائزة الأولى في مجالها، عن روايتي: "حراس المدينة" و"نبض القيود)". 

 

 

وحصلت فائزة داوود من سورية، صاحبة قصة "ذاكرة البياض"، وسوسن شريف صاحبة قصة "مقامات" على الجائزة الأولى في مجال القصة بالمسابقة. 

 

 

وضمن مسار الإبداع الشبابي، حاز قيس الحسين على الجائزة الأولى في مجال الشعر، عن قصيدته
"دامي الكفين"، وحصلت قصة "ارتحال المدن والدمع" لفيصل الخطاب على الجائزة الأولى في مجال القصة، أمّا يارا منصور فقد فازت بالجائزة الأولى في مجال الرواية، لروايتها "حروف حرمتها الآلهة"، وفي مجال الخاطرة كانت الجائزة الأولى لسليمان حمودي، كاتب خاطرة "جزء من العمر مفقود". 

 

 

ومنحت مؤسسة القدس الدولية (سورية) الفنان التشكيلي أسامة عماشة "جائزة القدس للفن التشكيلي" عن لوحته "مفتاح القدس". 

 

 

وسيقام حفل توزيع الجوائز يوم الإثنين 28/11/2022م، الساعة الحادية عشرة صباحاً في قاعة المحاضرات والمعارض بمكتبة الأسد الوطنية في دمشق.

عدنان أبو عامر

الاستهداف الإسرائيلي لكنائس القدس بعد مساجدها

الخميس 12 كانون الثاني 2023 - 9:19 م

فضلًا عن الاستهداف الديني والقومي الذي تشرع فيه الجمعيات اليهودية في المسجد الأقصى والقدس المحتلة، وحديثًا انضمام الحكومة إليها، فإن هناك أدواتٍ ووسائل أخرى لتهويد المدينة المقدسة تستهدف الكنائس المسي… تتمة »

أسامة الأشقر

من المعلّم الجعبري البرهان إلى المعلّم الجعبري الكامل!

الأحد 30 تشرين الأول 2022 - 12:38 م

  1. قبل نحو ثمانمائة عام كان الشيخ أبو إسحاق برهان الدين إبراهيم بن عمر الجعبري أول الجعابرة في الخليل وجدّهم الأقدم ورأس عمود نسبهم، وقد كان قبلها معلّماً معيداً في الزاوية الغزالية في الجامع الأموي… تتمة »