الباحث شعيب أبو سنينة يطالب الشعوب العربية والإسلامية بأخذ دورها بالدفاع عن الأقصى



 

 

قال المختص في الشأن المقدسي، والباحث في مؤسسة القدس الدولية - فلسطين، شعيب أبو سنينة، إنّ الاحتلال يحاول فرض وقائع جديدة في المسجد الأقصى المبارك، من خلال جعل الاقتحامات من جهات وأبواب عديدة وليست من باب المغاربة فقط. 

 

 

وبيّن  أبو سنينة، في تصريح صحفي، أنّ الاحتلال يريد أن يصل لكل بقعة في المسجد الأقصى ويتجول بها، ويريد ممارسة طقوسه بشكل علني، وأن ترفع القيود عن الشرطة وتصبح صلاحياته أكبر. 

 

 

وقال أبو سنينة: "لكن طالما السيف مشرع في وجهه وطالما الرباط المشروع موجود سيقف حائلا دون تحقيق أهدافه بإذن الله تعالى". وأوضح أن "الاحتلال يدعي أن مدينة القدس كانت فارغة السيادة وهذا مبرر لاحتلالها حسب زعمه، وهذا غير صحيح فالمدينة كانت موجودة بسكانها وهيئاتها ونظامها وببلديتها وبكل مكوناتها، وهذا ادعاء باطل مردود عليه".

 

 

وأضاف أبر سنينة: "إخوتنا العرب في الأقطار المحيطة بنا أقول لكم أن المسجد الأقصى وديعة رسولنا الكريم، فلو تأملنا الآيات المكية التي تحدثت عن بيت المقدس فالمعروف عن المفسرين أنها تتعلق بالعقيدة، وهذا يدل على أن بيت المقدس جزء من عقيدتنا، فبيت المقدس ليس أرض من صخور و تراب بل هو جزء من ديننا". وطالب الشعوب العربية بالنزول إلى الشوارع، والمشاركة في الوقفات والهبات حتى نثني العدو عن أفكاره السوداء التي يريد تنفيذها.

 

 

وأردف أبو سنينة قائلاً: "معركتنا معركة وعي، فكل شخص بإمكانه أن يغير الجهل وينشر المعرفة ويحفز على حماية المسجد الأقصى ليكون عامراً بالعروبة والإسلام".

عدنان أبو عامر

الاستهداف الإسرائيلي لكنائس القدس بعد مساجدها

الخميس 12 كانون الثاني 2023 - 9:19 م

فضلًا عن الاستهداف الديني والقومي الذي تشرع فيه الجمعيات اليهودية في المسجد الأقصى والقدس المحتلة، وحديثًا انضمام الحكومة إليها، فإن هناك أدواتٍ ووسائل أخرى لتهويد المدينة المقدسة تستهدف الكنائس المسي… تتمة »

أسامة الأشقر

من المعلّم الجعبري البرهان إلى المعلّم الجعبري الكامل!

الأحد 30 تشرين الأول 2022 - 12:38 م

  1. قبل نحو ثمانمائة عام كان الشيخ أبو إسحاق برهان الدين إبراهيم بن عمر الجعبري أول الجعابرة في الخليل وجدّهم الأقدم ورأس عمود نسبهم، وقد كان قبلها معلّماً معيداً في الزاوية الغزالية في الجامع الأموي… تتمة »