نتائج الثانوية العامة في فلسطين - فرحةٌ تغمر ذوي الأسرى والشهداء



 

موقع مدينة القدس l غمرت الفرحة منازل عائلات عشرات الأسرى وذوي الشهداء بعد نجاح أبنائهم وتفوقهم في الثانوية العامة، وعمت الاحتفالات الأحياء التي يقطنونها بمشاركة الجيران، والأصدقاء، والأقارب، والأحباب.

 

وحصد أبناء عدد من الأسرى وذوي الشهداء علامات النجاح والتفوق في الثانوية العامة رغم الظروف القاسية التي مروا بها رغم غياب آبائهم وما رافق ذلك من اعتداءات مستمرة بحقهم.

 

ومن ضمن هؤلاء، صفاء ابنة الأسير القائد عبد الله البرغوثي صاحب أعلى حكم في سجون الاحتلال بواقع 67 مؤبداً والمعتقل منذ عام 2003، حيث حصلت على معدل 98.3% في الثانوية العامة.

 

كما حصل أحمد، نجل الأسير منتصر الشلبي من بلدة ترمسعيا شمال رام الله والذي نفذ عملية حاجز زعترة البطولية، في رمضان السابق، على معدل 92%، رغم أنّ أحمد تم اعتقاله لما يقارب الشهر خلال فترة مطاردة والده، وتعرض لتحقيق قاس وتم هدم منزله قبيل تقديمه الامتحانات النهائية.

 

أما ملاك، ابنة الشهيد أحمد الجعبري، نائب القائد العام لكتائب الشهيد عز الدين القسام، فقد تفوقت في الثانوية العامة، بمعدل 86.6%.

 

وفي السياق ذاته تفوقت حور ابنة الأسير رائد الحوتري من قلقيلية في الثانوية العامة بمعدل 97.7%، كما حصلت ولاء ابنة الأسير أمين شقيرات من السواحرة شرق القدس على معدل 98.3%.

 

وتفوقت الطالبة ياسمين مطر والحافظة لكتاب الله وابنة الأسير المقدسي من بلدة جبل المكبر ضياء مطر والمحكوم بالسجن مدى الحياة، حيث حصلت في نتائج الثانوية العامة على معدل 93%.

 

وتفوقت الطالبة أسماء، ابنة الأسير المقدسي أحمد عبيد المحكوم بالسجن المؤبد 7 مرات، بحصولها على معدل 94.4%م.

 

 

وتفوقت ابنة الأسير القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) ياسر البدرساوي من نابلس بحصولها على معدل 97.4% في الثانوية العامة، فيما حصلت بتول ابنة الأسير المقدسي سلمان أبو عيد على معدل 95% في الثانوية العامة.

 

وعاشت عائلة الأسير عبد الله خليل سرور من بلدة نعلين لحظات الفرح والسعادة الغامرة بنجاح نجلها الأسير عبد الله والذي يقبع في مركز (تحقيق المسكوبية) وحصوله على معدل 81%.

 

كما حصلت ابنة الأسير المحرر إياد حبيب في بيت لحم على معدل 99%، فيما حصل أحمد نجل الأسير المحكوم بالسجن أكثر من 13 عاما طارق برغوث على معدل 87.6.

 

ونجح الأسـير المقدسي حذيفة إياد عطون في الثانوية العامة بمعدل 73%، علما أن قوات الاحتلال اعتقلته قبل أيام ولا زال يقبع في مركز المسكوبية.

 

أما شهداء معركة (سيف القدس) فقد كان لذويهم نصيبٌ في العلامات العالية والتفوق في نتائج الثانوية العامة في فلسطين، ومن أبرز هؤلاء سارة، ابنة المهندس الشهيد، القيادي في وحدات التصنيع في كتائب القسام، جمال الزبدة.

 

بدورها، تقدمت الكتلة الإسلامية في جامعات فلسطين بأحر التهاني والتبريكات للطلبة الناجحين في الثانوية العامة وذويهم مؤكدة أن النجاح الذي حققوه تعبير عن إرادة الصمود والتحدي، وإرادة العلم والمثابرة رغم الظروف العصيبة التي مر بها أبناء شعبنا في كل أماكن تواجده.

براءة درزي

المؤسسات العاملة لفلسطين في مهداف الاحتلال

الأربعاء 17 تشرين الثاني 2021 - 8:50 م

قبل ستة أعوام، في 2015/11/17، قرر الاحتلال حظر الحركة الإسلامية – الجناح الشمالي، وجاء القرار الذي اتخذه وزير جيش الاحتلال حينذاك، في إطار تصاعد ملحوظ في استهداف الأقصى ورواده والمرابطين والمرابطات، و… تتمة »

د.أسامة الأشقر

جراد "اليوسفيّة" المنتشِر

الخميس 28 تشرين الأول 2021 - 10:48 م

لم يدُر بخلد كافل المملكة الشامية المملوكية قانصوه اليحياوي الظاهري أن تربته التي أنشأها بظاهر باب الأسباط قبل نحو ستمائة عام ليُدفن فيها أموات المدينة المقدسة أن هذه المقبرة ستجرّفها أنياب الجرافات، … تتمة »