مجلس إدارة مؤسسة القدس الدولية (سورية) يعقد اجتماعه الثالث لعام 2020

تاريخ الإضافة السبت 27 حزيران 2020 - 3:41 م    عدد الزيارات 221    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، أخبار المؤسسة

        


 

بحضور السيدة الدكتورة بثينة شعبان؛ رئيسة مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية (سورية)، ورئاسة السيد باسل الجدعان؛ رئيس مجلس الإدارة، وحضور الدكتور خلف المفتاح؛ -المدير العام للمؤسسة وأمين السر-، عُقِدَ صباح الثلاثاء 23/6/2020م الاجتماع الثالث لمجلس الإدارة، في مقرّ المؤسسة في العاصمة دمشقُ، بحضور السادة الأعضاء: الدكتور محمد مصطفى ميرو، فضيلة الشيخ الدكتور حسام الدين الفرفور، السيد برهان الأشقر، الدكتور سفير الجراد، السيد ماجد حليمة، الدكتور فايز صندوق، الدكتور معن صلاح الدين علي. ومن الفريق التنفيذي السيد محمد أنس حماده؛ -نائب المدير العام للمؤسسة-، والأستاذة عبير كريدلي؛ مديرة العلاقات العامة.

 

افتتح الاجتماع السيد باسل الجدعان؛ -رئيس مجلس الإدارة-، مرحِّباً بالسادة أعضاء المجلس، ثم قدّم باسم المؤسسة الشكر الجزيل للدكتور خلف المفتاح؛ على إدارته الناجحة وإثرائه عمل المؤسسة علمياً وإعلامياً، بالتعاون مع الفريق التنفيذي الذي لم يألُ جهداً في سبيل تحقيق أهداف المؤسسة وخطتها العامة بالشكل الأمثل.

 

بدوره، بيّن د.المفتاح أنَّ عجلة فعاليات المؤسسة ومحاضراتها الفكرية والثقافية في أوج دورانها، رغم الصعوبات والتحدّيات المحيطة بالعمل لا سيما في ظل وباء كورونا، مؤكّداً على مبدأ تعزيز الشراكة الحقيقية مع جميع الجهات الداعمة والفاعلة، بما فيها الفصائل الفلسطينية واللجنة الشعبية السورية لدعم الشعب الفلسطيني؛ دفاعاً عن مدينة القدس لا سيما في هذا الوقت الحرج؛ إذ أن هناك "محاولات ‏حثيثة من قبل الاحتلال لإعادة تعريف الوضع القائم في المسجد الأقصى المبارك؛ تكريساً لـمضمون "صفقة القرن"؛ التي نصت على إعادة تعريف الوضع القائم في الأقصى والاستيلاء على ‏كامل القدس بحدود الجدار.‏ وهذا يوجب علينا توسيع دائرة العمل؛ لإعادة الهمة والنشاط لتفعيل الأشخاص والفعاليات والتعاون معهم، بما يسهم في تطوير العمل وتنوّع ميادينه؛ للوصول إلى غالبية الشرائح لا سيما الشابة منها التي يقع على عاتقها دحر الاحتلال من كامل الأراضي الفلسطينية المحتلة، وهو أمر ‏متاح في حال توحّدت عناصر القوة الفلسطينية على أساس المواجهة الشاملة مع الاحتلال".‏

 

ثمَّ استعرض السيد الجدعان جدول أعمال الاجتماع، تبعه تصديق محضر الاجتماع السابق. وتمّ اطلاع السادة الأعضاء على التحضيرات الجارية لعقد مجلس الأمناء السنوي في الشهر الحالي، وإعادة هيكلة مجلس الأمناء، وتنسيب أعضاء جدد، يرفدون المؤسسة بكل جديد ومفيد، ما يعود على المؤسسة بتحقيق أهدافها السامية؛ دعماً للقدس بما يواكب تطورات المرحلة.

 

كما اطّلع السادة الحضور على أنشطة المؤسسة خلال النصف الأول من عام 2020م، وتمّت مدارسة سبل تطوير الموارد المالية التي من شأنها توسيع إطار عمل المؤسسة، وتنوع إنتاجاتها وتطوير أدائها، كتطوير المكتبة المقدسية؛ وتجهيزها بأجهزة تقنية حديثة، واقتناء كتب متخصصة تثري جنباتها؛ خدمة لكل طالب علم أو باحث متخصص يعمل لأجل القدس.

 

كما حثّ السادة الأعضاء على الاستمرار بفعالية (يوم القدس الثقافي)، في الأربعاء الأخير من كل شهر، الموعد الذي بات علامة مهمة لكل من يحرص على حضور ندوات ومحاضرات متخصصة بالشأن المقدسي، مع التأكيد على التعريف بحقيقة الصراع مع العدو الصهيوني وأدواته في المنطقة، وأهمية الحفاظ على تاريخ القدس وفلسطين التي تشهد حرباً ثقافيةً ضروساً من عدو ينهب كل ما هو عربي فلسطيني وينسبه لنفسه.

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »