في الأسبوع الأول من سبتمبر .. إصابة 6 إسرائيليين واستشهاد أسير

تاريخ الإضافة السبت 9 أيلول 2017 - 10:32 ص    عدد الزيارات 3081    التعليقات 0    القسم مواقف وتصريحات وبيانات، انتفاضة ومقاومة، تقرير وتحقيق، أبرز الأخبار

        


في إطار المتابعة والإحصاء المتواصل لانتفاضة القدس، رصد موقع "الانتفاضة" في الأسبوع الأول من شهر سبتمبر لعام 2017، 7 عمليات فدائية أدت إلى إصابة 6 صهاينة، في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

ففي مخيم شعفاط بمدينة القدس المحتلة أصيب 3 جنود صهاينة بجراح مختلفة، بعد رشقهم بالحجارة في المواجهات التي اندلعت في المخيم.

وفي بلدة سلوان بالقدس المحتلة، تعرض جندي صهيوني للإصابة بحجارة شبان الانتفاضة، بعد المواجهات التي دارت في البلدة.

وفي قرية دير أبو مشعل برام الله، أصيب جندي صهيوني بجراح، عقب رشقه بالحجارة أثناء المواجهات في القرية.

أما في وادي الجوز بالقدس المحتلة، فتعرض مستوطن للإصابة بجراح بعد رشقه بالحجارة من قبل شبان البلدة.

وزعمت قوات الاحتلال الصهيوني، إحباطها عمليتي طعن في مدينة الخليل، ومدينة ومحافظة رام الله.

وخلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر، استهدفت مجموعة من الشبان في الضفة المحتلة، دوريات قوات الاحتلال في الضفة الغربية المحتلة بثلاثة عبوات ناسفة في معسكر قبة راحيل، وبيت إيل، دون أن يعترف الاحتلال بوقوع إصابات.

ووفق الإحصائية التي أعدها موقع الانتفاضة، فقد أصيب 21 مواطناً بالرصاص الحي والمطاطي، إضافة إلى إصابة العشرات بالاختناق بالغاز والاعتداء بالضرب، خلال المواجهات التي اندلعت في 69 نقطة مواجهة.

وشهدت هذه المواجهات إلقاء 8 زجاجات حارقة، في مناطق مختلفة بالضفة والقدس المحتلتين، خلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر للعام 2017.

وسجل موقع الانتفاضة خلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر، استشهاد الأسير الجريح رائد أسعد الصالحي (21 عامًا) من مخيم الدهيشة ببيت لحم متأثرا بجراح أصيب به خلال اعتقاله في 7/8/2017.

وخلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر سلمت قوات الاحتلال جثمان الشهيد قتيبة يوسف زهران (17 عاماً)، من بلدة علار بطولكرم، والذي استشهد بتاريخ 19/8/2017.

وبعد تسليم جثمان الشهيد زهران، لا تزال قوات الاحتلال تحتجز جثامين 9 شهداء من شهداء انتفاضة القدس، والشهداء المحتجزة جثامينهم هم:

1_ عبد الحميد أبو سرور (19 عاماً) من مخيم عايدة -بيت لحم، استشهد بتاريخ 20/4/2016.

2_ محمد ناصر محمود الطرايرة (16 عاماً)، من الخليل، واستشهد بتاريخ 30/6/2016.

3_ محمد جبارة أحمد الفقيه (29 عاماً)، من صوريف – الخليل، واستشهد بتاريخ 27/7/2016.

4_ رامي محمد زعيم علي العورتاني (31 عاماً)، من نابلس، استشهد بتاريخ 31/7/2016.

5_ مصباح أبو صبيح (39 عاماً)، من سلوان بالقدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 9/10/2016.

6_ فادي أحمد القنبر (28 عاما)، من القدس المحتلة، واستشهد بتاريخ 8/1/2017.

7_ الشهيد عادل حسن عنكوش (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

8_ الشهيد براء إبراهيم عطا (18 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

9_ الشهيد أسامة أحمد عطا (19 عامًا)، من قرية دير أبو مشعل، واستشهد بتاريخ 16/6/2017.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 80 مواطناً فلسطينياً بينهم 31 طفلاً، وتركزت الاعتقالات في محافظات (الخليل، القدس، جنين، وبيت لحم، ونابلس، وطولكرم، وقلقيلية)، وبينهم أسرى محررين.

وأصدرت قوات الاحتلال خلال الأسبوع المنصرم، أكثر من 22 قرار اعتقال إداري بحق أسرى فلسطينيين في سجون الاحتلال.

ومددت  ما تسمى "محكمة الصلح الصهيونية" في حيفا للمرة الثانية على التوالي اعتقال الشيخ رائد صلاح، بطلب من النيابة العامة، بزعم "التحريض على العنف والإرهاب"، ودعم منظمة "محظورة" وهي المرابطون والحركة الإسلامية داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48.

وأفرجت سلطات الاحتلال الصهيوني، خلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر عن القياديين بحركة حماس في مدينة رام الله؛ النائب في المجلس التشريعي حسن يوسف والقيادي باجس نخلة.

وجددت محكمة الاحتلال الصهيوني الاعتقال الإداري بحق الأسيرة المحررة المعاد اعتقالها إحسان حسن عبد الفتاح دبابسة، لمدة 3 شهور.

وتوجهت السيدة المقدسية سحر النتشة (48 عامًا) خلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر، إلى سجن "الرملة" الصهيوني لتسلم نفسها لإدارة السجن لقضاء مدة العقوبة الصادرة بحقها، والبالغة 3 شهور.

وخلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر، واصلت آليات الاحتلال المتمركزة شرق محافظات قطاع غزة، فتح نيران رشاشاتها اتجاه أراضي ومنازل المواطنين، حيث استهدفت هذه الآليات المنازل والأراضي أكثر من 5 مرات، إضافة لتوغلها شرق مدينة غزة

ورصد الموقع خلال الأسبوع الأول من شهر سبتمبر إخطار قوات الاحتلال أكثر من 6 عائلات فلسطينية بهدم منازلهم في قرية الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة.

وأخطرت قوات الاحتلال الصهيوني، بتدمير خط المياه الواصل لخربة المراجم الواقعة بالقرب من قرية دوما جنوب مدينة نابلس، إضافة لتوزيعها إخطارات هدم منازل ومنشآت صناعية وزراعية في القرية.

ووفق متابعة موقع الانتفاضة خلال الأسبوع المنصرم، فقد واصل المستوطنون الصهاينة اقتحاماتهم اليومية للمسجد الأقصى المبارك، على شكل مجموعات، في الفترة الصباحية، وبلغ عدد الصهاينة المقتحمين للمسجد الأقصى أكثر من 462 صهيونياً.

كما اعتقلت أجهزة السلطة في الضفة الغربية المحتلة خلال الأسبوع المنصرم 5 مواطنين على خلفية سياسية، فيما استدعت 8 مواطنين، أغلبهم أسرى محررون وطلبة جامعات وصحفيين.

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »