المطران حنا يدعو لخطة استراتيجية وطنية لمواجهة مشروع الضم

تاريخ الإضافة الأحد 10 أيار 2020 - 5:30 ص    عدد الزيارات 389    التعليقات 0    القسم أخبار فلسطينية، مشاريع تهويدية، مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        


دعا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس، المطران عطا الله حنا، إلى خطة استراتيجية وطنية لمواجهة سياسات الضم وتمرير المشاريع المشبوهة والصفقات المشؤومة الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية.

 

وقال حنا في تصريح صحفي: "إن صفقة القرن والتهديدات الإسرائيلية بضم غور الأردن وأجزاء من الضفة الغربية لا يمكن إفشالها ببيانات وخطابات، بل نحن بحاجة إلى ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي وإنهاء الانقسام لكي نكون أقوياء في دفاعنا عن وجودنا وعدالة قضيتنا، ولكي نفشل المؤامرات والمشاريع المشبوهة التي تستهدفنا".

 

وأكد المطران حنا أن الفلسطينيين مطالبون اليوم أكثر من أي وقت مضى بترتيب بيتهم الداخلي لكي يكونوا أكثر تعاضدًا ولُحمة ووحدة، لأن الوحدة هي قوة لنا في إفشال جميع المشاريع والمؤامرات التي تستهدف عدالة القضية الفلسطينية.

 

وأضاف "نحن في مرحلة في غاية الخطورة، والاحتلال يستغل وباء الكورونا لتمرير مشاريعه وأجنداته وبرامجه الهادفة إلى سرقة الأراضي وطمس معالم الأرض الفلسطينية وشطب الحقوق الفلسطينية كاملة".

 

وتابع "نحن في مرحلة في غاية الدقة والخطورة والمطالبة بترتيب البيت الفلسطيني الداخلي ليست ترفًا فكريًّا بل هو مطلب جماعي ينادي به جميع الفلسطينيين المحبين لوطنهم والملتزمين بانتمائهم لقضية شعبهم".

 

وأعرب حنا عن أمله أن يتخذ الساسة القرارات العملية قبل فوات الأوان من أجل ترتيب البيت الداخلي وإنهاء الانقسامات بأسرع ما يمكن.

 

وأشار إلى أن هنالك مخططات خبيثة ومشاريع استيطانية تنتظرنا، ونحن قادرون على إفشالها بمشروع وطني استراتيجي وبإنهاء الانقسامات وتوحيد الصفوف.

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »