754 مستوطنًا يستبيحون الأقصى والعدد مرشح للزيادة وسط اجراءات غير مسبوقة

تاريخ الإضافة الخميس 17 تشرين الأول 2019 - 11:54 ص    عدد الزيارات 720    التعليقات 0    القسم المسجد الأقصى، أبرز الأخبار

        


 

أفادت الأوقاف الاسلامية في القدس أن 754 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى المبارك، اليوم الخميس واستباحوا حرمته بجولات استفزازية وبأداء عدد منهم صلوات وشعائر تلمودية فضلا عن شروحات استمعوا لها حول أسطورة الهيكل المزعوم.

جرت الاقتحامات من باب المغاربة (الذي يحتفظ الاحتلال بمفتاحه منذ احتلال الأقصى عام 1967)، وبحراسة مشددة ومعززة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة وحرس حدود الاحتلال.

وتزامنت الاقتحامات مع اليوم الرابع لعيد العُرش اليهودي، ومع اجراءات أمنية غير مسبوقة، شملت تعزيز انتشار العناصر الأمنية في البلدة القديمة ومحيطها ومحيط باحة حائط البراق (الجدار الغربي للمسجد الأقصى) وبتسيير دوريات راجلة داخل البلدة القديمة، وأخرى راجلة ومحمولة وخيالة في شوارع المدينة المقدسة المحاذية لسور القدس التاريخي.

وانتشرت أعداد كبيرة من عناصر الاحتلال في محيط مصلى باب الرحمة في الجهة الشرقية من المسجد الأقصى ومنعت تواجد المصلين في المكان، كما منعت حراس وسدنة المسجد من مرافقة المستوطنين في هذه المنطقة.

وفرض الاحتلال قيودًا مشددة على دخول المصلين من أهل القدس والداخل الفلسطيني المحتل للمسجد الأقصى، واحتجزت هويات الشبان والنساء على البوابات الرئيسية للمسجد الأقصى.

ومن المتوقع ارتفاع عدد المستوطنين المُقتحمين للأقصى المبارك، علما أن أكثر من 900 مستوطن اقتحموا المسجد الأقصى يوم أمس خلال فترتي الاقتحامات، تقدمهم وزير الزراعة بحكومة الاحتلال، المتطرف اوري ارئيل، والحاخام المتطرف يهودا غليك.

 











علي ابراهيم

عن أفئدة المغاربة التواقة للقدس

الخميس 28 أيار 2020 - 4:34 م

تعرفت خلال الأعوام القليلة الماضية إلى عددٍ كبير من الإخوة الأعزاء من المغرب العربي الكبير، ثلة من الأفاضل والدعاة والكتاب والعاملين، قلة قليلة منهم يسر الله لقاءهم مباشرة في غير ميدان ومدينة، أما الج… تتمة »

علي ابراهيم

رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة

السبت 16 أيار 2020 - 4:07 م

أفكارٌ على طريق التحرير 4رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة عن عَبْد الله بْن عمر رَضِي الله عنهُمَا، قَالَ: سَمعْتُ رَسُول الله صَلَّى الله عَلَيْه وَسَلَّم يَقُول: (إِنَّمَا النَّاسُ كَالإِبِلِ ال… تتمة »