ارتفاع عدد "عمداء الأسرى" في سجون الاحتلال إلى 50 أسيرًا

تاريخ الإضافة الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020 - 9:47 ص    عدد الزيارات 599    التعليقات 0    القسم أخبار فلسطينية، أبرز الأخبار

        


 

قال الأسير المحرر والمختص بشؤون الأسرى والمحررين، عبد الناصر فروانة، إن قائمة "عمداء الأسرى"، وهو مصطلح يُطلقه الفلسطينيون على من أمضوا أكثر من عشرون عامًا في سجون الاحتلال بشكل متواصل، قد ارتفعت اليوم إلى (50) أسيرًا، وذلك بعد أن انضم اليها قسرًا الأسير الفلسطيني "نبيل مسالمة" بعد أن أتم اليوم عامه الـ20 على التوالي.

وبين فروانة في تصريح صحفي له، أن من بين "عمداء الأسرى" يوجد (27) أسيرًا قد مضى على اعتقالهم أكثر من (25 عامًا)، وهؤلاء يُطلق عليهم "جنرالات الصبر"، وأن من بين هؤلاء يوجد (14) أسيرًا قد مضى على اعتقالهم أكثر من (30 عامًا) بشكل متواصل وهم من يُطلق عليهم "أيقونات الأسرى" .

 

وأوضح فروانة بأن الأسير "نبيل يوسف محمد مسالمة"، هو من مواليد عام 1968 ويسكن الخليل، وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلته بتاريخ 11-1-2000، بتهمة الانتماء لكتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة "فتح" ومقاومة الاحتلال الإسرائيلي، وحكم عليه بالسجن الفعلي لمدة (23) عامًا.

 

وأشار فروانة الى أن الأسير مسالمة متزوج ولديه ابن واسمه "زيد" وابنة اسمها "بيروت"، فيما نجح خلال فترة سجنه في تهريب "النطف المنوية" لتنجب زوجته مولودًا ذكرًا عام 2014 أسماه "كريم" تيمنا بعميد الأسرى "كريم يونس" المعتقل منذ عام 1983.

 

وذكر فروانة أن الأسير "نبيل" كان من كوادر ونشطاء انتفاضة الحجارة عام 1987 وقد اعتقل خلالها عدة مرات، ويُعتبر من قيادات فتح، ويقبع الآن في سجن النقب الصحراوي ويُعتبر من قيادات الحركة الأسيرة.

علي ابراهيم

عن أفئدة المغاربة التواقة للقدس

الخميس 28 أيار 2020 - 4:34 م

تعرفت خلال الأعوام القليلة الماضية إلى عددٍ كبير من الإخوة الأعزاء من المغرب العربي الكبير، ثلة من الأفاضل والدعاة والكتاب والعاملين، قلة قليلة منهم يسر الله لقاءهم مباشرة في غير ميدان ومدينة، أما الج… تتمة »

علي ابراهيم

رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة

السبت 16 أيار 2020 - 4:07 م

أفكارٌ على طريق التحرير 4رواد التحرير ورواحل الريادة المنشودة عن عَبْد الله بْن عمر رَضِي الله عنهُمَا، قَالَ: سَمعْتُ رَسُول الله صَلَّى الله عَلَيْه وَسَلَّم يَقُول: (إِنَّمَا النَّاسُ كَالإِبِلِ ال… تتمة »