شرطة الاحتلال تمنع أعمال ترميمٍ وتبليطٍ في المسجد الأقصى وتعتقل العمّال

تاريخ الإضافة الإثنين 8 آذار 2010 - 10:12 ص    عدد الزيارات 1937    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


منعت شرطة الاحتلال اثنين من عمال لجنة إعمار المسجد الأقصى وقبة الصخرة من العمل في تبليط الأرضية المقابلة للمسجد القبلي بالقرب من كأس الوضوء.

 

وقال حُرّاس المسجد الأقصى أن عناصر من شرطة الاحتلال المتمركزة داخل المسجد الأقصى أوقفت العامليْن عن العمل واعتقلتهما واقتادتهما من بوابة السلسلة باتجاه مركزٍ تابع لشرطة الاحتلال إلاّ أن تدخل الشيخ عبد العظيم سلهب رئيس مجلس الأوقاف، والشيخ عزام الخطيب التميمي مدير دائرة الأوقاف حال دون الاستمرار في اعتقالهما.

 

واستنكر مدير الأوقاف التدخل المستمر من قبل شرطة الاحتلال في أعمال الترميم التي تجري في ساحات المسجد الأقصى، والتي كان آخرها منع العمال من مواصلة التبليط على بوابة المسجد لمدة ساعتين، لحين انتهاء فترة ما يسمى ببرنامج السياحة الأجنبية.

 

وقال: "إن هذا العمل غير مبرر وغير مقبول وقد احتجت دائرة الأوقاف على ذلك للشرطة." وأضاف "تم إيقاف العمل لهذا اليوم لأن الأوقاف لا تأخذ التصاريح والأوامر من الشرطة الإسرائيلية للعمل في بالأقصى. " وأكد الشيخ الخطيب على حاجة المسجد الأقصى لترميم دوري ودائم لأنه مسجد قديم.

 

يُذكر أن سلطات الاحتلال تعتبر ساحات وباحات المسجد الأقصى الواسعة جداً باحات عامة لا يمكن لأي مواطن العمل بها إلا بإذن منها؛ الأمر الذي انعكس سلبا على هذه الساحات حيث حدثت تشققات كبيرة في أرضية هذه الساحات.


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »