حماس: قرار الاحتلال بسجن الشيخ صلاح محاولة لتغييب دوره في الدفاع عن القدس والأقصى

تاريخ الإضافة الأربعاء 14 تموز 2010 - 6:44 م    عدد الزيارات 2599    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


استنكرت حركة حماس بشدة سلطات قرار سلطات الاحتلال بسجن الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني المحتلة عام 1948م، لاتهامه بـ"الاعتداء" على شرطي ومشاركته في تجّمع جماهيري عند باب المغاربة في البلدة القديمة من القدس المحتلة.

 

وأكد مصدر مسؤول في الحركة بأن الحركة تعتبر "القرار سياسياً بامتياز ومحاولةً صهيونيةً يائسةً لتغييبه ومنعه من القيام بواجبه في الدفاع عن المسجد الأقصى وكشف حقيقة المشاريع الاستيطانية، والتصدي لسياسة التهويد الصهيونية في مدينة القدس المحتلة".

 

واعتبرت هذا القرار دليلاً على النوايا السياسية المبّيتة للنيل من مكانة ورمزية الشيخ رائد صلاح، كأحد قيادات الشعب الفلسطيني المدافعين عن القدس والأقصى.

 

وحملت حركة حماس الاحتلال المسؤولية كاملةً عن سلامة الشيخ رائد صلاح، ودعت أبناء الشعب الفلسطيني والأحرار في العالم للتضامن معه، والتصدي للممارسات الرامية للنيل من القيادات المدافعة عن القدس وحقوق الشعب الفلسطيني، والتي كان آخرها القرار بإبعاد أربعة نواب فلسطينيين من القدس.


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »