اعتداء من شرطة القدس على مسجد سلوان وعلى المصلين والقائمين على المسجد

تاريخ الإضافة الأربعاء 15 أيلول 2010 - 12:21 م    عدد الزيارات 2528    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


اعتقلت شرطة الاحتلال السيد وليد سمرين وأجبرته على التوقيع على اتفاقية تلزمه بأن يبقى الباب المؤدي إلى الأرض المجاورة للمسجد مفتوحا ليتمكن المستوطنين من المرور بالمنطقة بحريتهم الكاملة بهدف تسهيل عملية الاعتداء على المسجد، ولم تكتفي الشرطة بذلك فقامت باحتجاز سمرين في المعتقل لغاية خلع الباب المذكور مما أدى إلى تنفيذ آل سمرين لقرار الشرطة التي تدعم المستوطنين بشكل غير محدود وغير قانوني لمواجهة السكان الفلسطينيين في القدس.

 

هذا واعتبر المحامي خالد زبارقة وعدد من القانونين أن شرطة الاحتلال تتجاوز صلاحياتها حيث أن القضية أثيرت بين عائلة سمرين وبلدية الاحتلال وأصدرت في شأنها محكمة الاحتلال قرارا لا يسمح للمستوطنين بالتدخل بالأرض المذكورة المحيطة بالمسجد والذي يحاول المستوطنون الاعتداء عليه بكل الوسائل المباشرة والغير مباشرة.

 

ويذكر أن الباب المذكور والذي يودي إلى الأرض المحيطة بالمسجد والذي كان هو السبب بإشعال مواجهات عنيفة ليلة 26-8-2010 بين الفلسطينيين من جهة وشرطة الاحتلال والمستوطنين من جهة أخرى والتي أدت إلى حرق وتكسير عدد من السيارات هذا وكانت الشرطة قد سجنت وأرهبت عدد من الناشطين في الحي.


المصدر: خاص بموقع ميدنة القدس - الكاتب: mohman

براءة درزي

المؤسسات العاملة لفلسطين في مهداف الاحتلال

الأربعاء 17 تشرين الثاني 2021 - 8:50 م

قبل ستة أعوام، في 2015/11/17، قرر الاحتلال حظر الحركة الإسلامية – الجناح الشمالي، وجاء القرار الذي اتخذه وزير جيش الاحتلال حينذاك، في إطار تصاعد ملحوظ في استهداف الأقصى ورواده والمرابطين والمرابطات، و… تتمة »

د.أسامة الأشقر

جراد "اليوسفيّة" المنتشِر

الخميس 28 تشرين الأول 2021 - 10:48 م

لم يدُر بخلد كافل المملكة الشامية المملوكية قانصوه اليحياوي الظاهري أن تربته التي أنشأها بظاهر باب الأسباط قبل نحو ستمائة عام ليُدفن فيها أموات المدينة المقدسة أن هذه المقبرة ستجرّفها أنياب الجرافات، … تتمة »