نواب أردنيون يعتصمون أمام مقر الأمم المتحدة تضامنا مع نواب القدس المهددين بالإبعاد

تاريخ الإضافة الأربعاء 5 كانون الثاني 2011 - 9:01 ص    عدد الزيارات 2767    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


نظم المنتدى العالمي للبرلمانيين الإسلاميين فرع الأردن اعتصاماً رمزياً أمام مقر الأمم المتحدة بحضور أكثر من ثلاثين نائباً حالياً وسابقاً من أعضاء المنتدى، نٌصرة لإخوانهم نواب القدس المهددين بالإبعاد، والذين مضى 6 أشهر على اعتصامهم في مقر الصليب الأحمر في القدس.

 

ودعت الحملة الدولية للإفراج عن النواب المختطفين برلمانيي العالم أن يحذو حذو النواب الأردنيين في تنظيم سلسلة من الفعاليات نصرة لزملائهم النواب المقدسيين وتشكيل رأي عالمي ضاغط رافض لقرار الإبعاد الجائر والمخالف للقانون الدولي وصولا لوقفه.

 

وقد تحدث في الاعتصام رئيس المنتدى العالمي للبرلمانيين الإسلاميين فرع الأردن المهندس عزام الهنيدي.

 

وبعد انتهاء الاعتصام سلّم وفد من المعتصمين مذكرة إلى مدير عام مقر الأمم المتحدة في الأردن موجهة إلى السيد بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة، أعربوا فيها عن استهجانهم على السكوت المريب الذي تمارسه الأمم المتحدة وازدواجية المعايير التي تتبعها عندما يتعلق الأمر بالاحتلال حيث لم تتم متابعة الكثير من القرارات الدولية المتعلقة به الأمر الذي جعل الاحتلال لا يأبه لا بالأمم المتحدة ولا بقراراتها، وطالبوا العالم الحر وكل المؤسسات الدولية بالوقوف في وجه الاحتلال ومنعه من تنفيذ سياساته العنصرية بإبعاد النواب والمواطنين عن ديارهم، ووضعوا الأمم المتحدة أمام مسؤولياته بالتحرك العاجل والتوصية لمجلس الأمن لاتخاذ موقف حازم إزاء ممارسات الاحتلال التي تجعل من الشرق الأوسط بركانا قابلا للانفجار.


المصدر: خاص بموقع مدينة القدس - الكاتب: mohman

هشام يعقوب

من عزلتي في الكورونا

الثلاثاء 13 تشرين الأول 2020 - 5:39 م

مريض كورونا يُناجي الأسير ماهر الأخرس الذي يخوض إضرابًا عن الطعام لنيلِ حريتِه منذ نحو 80 يومًاكانتْ صورتُك هي الأكثر التصاقًا بمخيّلتي وأنا أقاسي أوجاعًا محمولةً جرّاء الكورونا.ماهر...ماهر، هل تسمعني… تتمة »

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »