بالصور | المبعدون يستمرون برباطهم على بوابات المسجد الأقصى

تاريخ الإضافة السبت 31 كانون الثاني 2015 - 6:37 م    عدد الزيارات 5142    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبارالكلمات المتعلقة المبعدين، الرباط، مرابطون

        


 يواصل المبعدون عن المسجد الأقصى، من طلاب وطالبات مجالس العلم، وغيرهم، رباطهم واعتصامهم اليومي على بوابات المسجد؛ في حين تعتبر عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال-المتمركزة على البوابات الرئيسية للمسجد الأقصى- بأن الأمر استفزازي لهم.


وحسب عدد من حراس المسجد الأقصى ومن العاملين بدائرة الأوقاف، فقد لجأت شرطة الاحتلال في الآونة الأخيرة إلى تكثيف اعتقالاتها لمرابطات ومرابطين بسبب الاحتجاج على اقتحامات المستوطنين اليهود للمسجد بهتافات التكبير، وأكدوا انه لا يمر يوم إلا وتعتقل شرطة الاحتلال على البوابات الرئيسية للمسجد سيدات مرابطات أو مرابطون، وتقديمهم لاحقا الى محاكم صورية يتقرر خلالها ابعادهم عن الاقصى لفترات تخضع لأمزجة المحققين دون وازع قانوني.


الأوقاف الاسلامية-التي تشرف على ادارة شؤون المسجد الاقصى- أكدت في أكثر من مناسبة، أن الاعتقالات وقرارات الابعاد تعتبر اعتداء واضح على حق حرية العبادة وانتهاك واضح لحق المسلمين في المسجد الأقصى، في الوقت الذي تسمح للمستوطنين باقتحامه وتدنيسه.


المبعدون والمبعدات يتجولون في اعتصامهم ورباطهم حول بوابات المسجد المبارك، ويقفون بالقرب من المتاريس الحديدية، التي تضعها شرطة الاحتلال بشكل دائم أمام البوابات، وعيونهم تحن شوقاً للدخول الى مسجدهم والتعبّد فيه.وقائمة المبعدين والمُبعدات عن المسجد الأقصى طويلة، وتشمل العديد من كوادر الأوقاف الاسلامية وحراس المسجد، وقيادات دينية ووطنية، فضلاً عن العديد من طلبة مجالس العلم.







علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »