أثار جدلا واسعا حول مؤسسات التمويل "المشبوهة": مثقفون يناقشون كتاب "فلسطين: وطن للبيع" في القدس

تاريخ الإضافة الثلاثاء 6 آذار 2012 - 2:56 م    عدد الزيارات 2348    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


ناقشت نخبة من المثقفين المقدسيين في المقهى الثقافي التابع للمكتبة العلمية في شارع صلاح الدين بالقدس كتاب "فلسطين: وطن للبيع" للكاتب الفلسطيني الدكتور خليل نخلة.
وأثار الكتاب جدلاً واسعاً اجتذب عدداً كبيراً من الحاضرين مما حدا بمنسقي اللقاء الانتقال إلى قاعة أكبر في المركز الثقافي الفرنسي المجاور، حيث افتتح الجلسة وأدارها الباحث الفلسطيني توفيق حداد وترك المجال لنخلة الذي جاء ليكشف فساد المؤسسات الممولة على طريقة "من فمك أدينك"؛ فبعد عمله في إدارة وتنسيق وتخطيط وتنفيذ المشاريع "التنموية" في جنيف مع مؤسسة التعاون وبعد عودته إلى فلسطين مع الاتحاد الأوروبي، يجد أن من واجبه توجيه النصائح للجيل الجديد لأخذ مواقف نقديّة من مجمل صناعة "المساعدات" التي يعتاش عليها البعض، ويطمع البعض الآخر بالوصول إلى هذه الوظائف دون تقديم أي تضحية.
البديل الذي يطرحه نخلة بديل جذري يتعلّق بمصير ثلاثة آلاف وثمانمائة مؤسسة غير حكومية تعمل في القدس والضفة الغربية وقطاع غزّة، معتبراً إياها مؤسسات غير قانونية تتلقى الدعم المادي من الخارج لتنفيذ مشاريع "سياسية" وليست ثقافية أو اجتماعية، تخدم سياسات الدول المانحة والممَوِلة، الأمر الذي أدّى بالشعب الفلسطيني الاعتماد عليها للعيش، ناسياً قدرته على العمل الشخصي والإنتاج الذاتي دون حاجته لأموال تغدق عليه من الخارج، فتؤثر في ثقافته وتفكيره.
وفي نهاية اللقاء وقّع نخلة مجموعة من الكتب التي أقبل الحاضرون على اقتنائها، فيما يتم التخطيط لإجراء لقاء آخر في رام الله في الثاني عشر من شهر مارس لعرض الكتاب هناك كونه لاقى إقبالاً واسعاً في فكرته وطرحه الجديدين.

 


المصدر: خاص: موقع مدينة القدس - الكاتب: publisher

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »