خلال استقباله وفد أكاديمي ماليزي

الشيخ عكرمة صبري يحذر من تواصٌل التنقيبات والحفريات أسفل الأقصى

تاريخ الإضافة الثلاثاء 4 كانون الأول 2012 - 9:37 ص    عدد الزيارات 2480    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


حذر الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى المبارك من تواصل المؤسسات الصهيونية بأعمال التنقيبات والترميمات وشق الأنفاق أسفل المسجد الأقصى وفي محيطه وتصنيف باحاته بأنها ساحات عامة بالإضافة إلى الحفريات والعبث بالآثار تحت طريق باب الواد في البلدة القديمة بالقدس التي جرت مؤخراً.
جاء ذلك خلال استقبال الشيخ صبري لوفد أكاديمي من جامعة مالايو الماليزية ضم أساتذة متخصصين في العلوم الشرعية والدعوة الإسلامية برئاسة الدكتور محمد حج مات الطيب.
وأوضح صبري أن سلطات الاحتلال تسعى إلى تنفيذ مخططاتها ومشاريعها لتهويد مدينة القدس من خلال ترسيخ الجدار الفاصل حولها وطمس معالمها التاريخية وسلب إرثها الحضاري وتحويل مبانيها العربية إلى كنس ومنازل لليهود وتكثيف المستوطنات داخل أحيائها ومصادرة أراضي المقدسيين وهدم بيوتهم وتذويب ثقافتهم وتحريف المناهج الدراسية الفلسطينية.
وتطرق الشيخ عكرمة في اللقاء إلى أهمية حفظ القرآن الكريم ودراسة العلم الشرعي بين الأجيال الصاعدة وضرورة إتباع العلماء والأئمة والدعاة للمذاهب الصحيحة وأساليب البحث الموضوعية وطرق الاستنباط الدقيقة في الفقه والتوحيد والتفسير والحديث وأن يكونوا مؤهلين في نشر تعاليم ومبادئ الدين الإسلامي القائمة على الوسطية والتسامح .



المصدر: خاص مدينة القدس - الكاتب: publisher

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »