بطريرك القدس: جرائم الكراهية لن ترهبنا

تاريخ الإضافة الخميس 13 كانون الأول 2012 - 11:38 ص    عدد الزيارات 2471    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


قال بطريرك القدس للروم الارثذوكس ثيوفيلوس الثالث "أن جرائم الكراهية التي تمارسها مجموعات يهودية متطرفة بحق المقدسات المسيحية لن ترهب المسيحيين، وأن استهداف الكنائس والمساجد تعتبر جرائم ضد الانسانية".
جاء ذلك خلال إدانة بطريرك القدس لجريمة الاعتداء التي تعرض لها دير المصلبة فجر أمس الاربعاء على ايدي متطرفين يهود للمرة الثالثة خلال بضعة شهور.
وشدد ثيوفيلوس في بيان وصل موقع مدينة القدس نسخة منه ،على "أن هذه الاعتداءات تزيدنا تمسكاً بحقوقنا ومقدساتنا وتدفعنا لبناء المزيد من دور عبادتنا، لأنه لا يوجد قوة على وجه هذه الأرض تستطيع أن تفرّق بيننا وبين أقدس بقاع الأرض".
ولفت البيان الى "أن ازدياد وتيرة هذه الجرائم على ايدي مجموعات متطرفة يثير قلقنا من أن الجهات المسؤولة لا توفر ما يلزم لردع هؤلاء المجرمين".
وشدد على "أن نهج الترهيب الذي تلجأ إليه هذه المجموعات يتخذ أشكالا مختلفة، بالإضافة إلى العنف، حيث عمدت هذه المجموعات ومن يعمل لحسابها في السنوات الماضية على تشويه سمعة الكنيسة عن طريق بث الإشاعات المغرضة على صفحات الجرائد العبرية وعلى ألسن وبأقلام المتساوقين معها، بهدف إضعاف الكنيسة ودفعها للاستسلام، لكن إيماننا بالله وبحقنا مكننا من الصمود والانتصار على كل هذه المحاولات".
وطالب بطريرك القدس بفتح تحقيق رسمي لمعرفة هوية الجناة وتقديمهم للمحاكمة.



المصدر: خاص مدينة القدس - الكاتب: publisher

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »