مؤسسة القدس الدولية تعزى بوفاة الأستاذ الشيخ المربي عبد السلام ياسين

تاريخ الإضافة الجمعة 14 كانون الأول 2012 - 1:29 م    عدد الزيارات 2523    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


‏الجمعة‏، 14‏ كانون الأول‏، 2012م
الأخوة الأفاضل قيادة جماعة العدل والإحسان
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعــــــد،،،

رسالة تعزية

بمزيد من الإيمان والتسليم بقضاء الله وقدره تلقت مؤسسة القدس الدولية خبر وفاة الأستاذ الشيخ المربي عبد السلام ياسين مرشد جماعة العدل والإحسان المغربية، وفي هذا أتقدم باسمي وباسم أسرة مؤسسة القدس الدولية بمجلسي أمناءها وإدارتها وفروعها بخالص العزاء إلى أهله وذويه والإخوة في جماعة العدل والإحسان، وشعب فلسطين والأمة العربية والإسلامية.

سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه الفردوس الأعلى من الجنة.

وإنّا لله وإنّا إليه راجعون.


ياسين حمود
المدير العام


الكاتب: publisher

مشاريع الحفريات التهويدية في سلوان

 الأحد 17 كانون الثاني 2021 - 2:12 م

القدس 2020 - صمود ومواجهة

 السبت 9 كانون الثاني 2021 - 10:41 ص

إنفوغراف حصاد القدس 2020 

 الأربعاء 6 كانون الثاني 2021 - 11:47 م

تقدير موقف: القدس في 2020: العام الثالث لمشروع التصفية

 الخميس 31 كانون الأول 2020 - 5:11 م

القدس 2020: محطّات صمود ومقاومة

 الأربعاء 30 كانون الأول 2020 - 8:33 م

القدس 2020: اعتداءات مطبقة ومخاطر محدقة

 الثلاثاء 29 كانون الأول 2020 - 8:30 م

المقدّسات المسيحيّة في القدس.. هدف لاعتداءات الاحتــــلال ومستوطنيه

 الثلاثاء 8 كانون الأول 2020 - 1:10 م

زهرة المدائن العدد 126-127

 الثلاثاء 1 كانون الأول 2020 - 2:28 م

 

للاطلاع على أرشيف إصدارات المؤسسة، اضغط هنا 

مازن الجعبري

الغائب والحاضر في أحداث الأقصى

الجمعة 15 كانون الثاني 2021 - 9:10 ص

 " إسرائيل " لن تتوقف عن تنفيذ وتحقيق أحلامها ومخططاتها في المسجد الأقصى، ولديها استراتيجية وسياسة ثابتة، ولكنها تُغيّر فقط في إجراءاتها تبعاً للمواقف السياسية الدولية والإقليمية والمحلية، ونحن نعلم أ… تتمة »

عنان نجيب

إدارة وقفٍ مشلولة .. وحالةٌ شعبيةٌ سرعان ما تشتعل!

الأربعاء 13 كانون الثاني 2021 - 3:52 م

 ما أقبح أن تخرج علينا وسائل الإعلام بصور لمسّاحين ومهندسين صهاينة يأخذون القياسات والرسومات للمسجد الأقصى وقبة الصخرة المشرفة، فيا لقبح المشهد.الاحتلال الطامع بتقسيم المسجد الأقصى المبارك لا يفوته ظر… تتمة »