الأردن يطالب بعدم التساهل مع انتهاكات الاحتلال في القدس والأقصى

تاريخ الإضافة الخميس 3 تشرين الأول 2013 - 11:57 ص    عدد الزيارات 2057    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


وجّه وزير الخارجية الأردني ناصر جودة رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، وكافة أعضاء مجلس الأمن الدائمين وغير الدائمين وإلى الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الحالي والجديد، بخصوص الانتهاكات "الإسرائيلية" المتواصلة للمسجد الأقصى المبارك.

وأكد جودة في الرسالة، ضرورة أن يوجّه المجتمع الدولي رسالة قوية وواضحة لـ"إسرائيل" بأن إجراءاتها وانتهاكاتها في القدس الشرقية وضد المسجد الأقصى لن يتم التساهل معها.

 وأشار من خلال الرسالة إلى التطورات المقلقة في القدس الشرقية، وبشكل خاص في المسجد الأقصى، حيث تواصل السلطات "الإسرائيلية" إجراءاتها الاستفزازية، التي تهدد أصالة الأماكن المقدسة وسلامتها، وما تتمتع به من أهمية دينية وثقافية، وبما يخالف القانون الدولي، مثلما تهدد فرص النجاح للجهود المبذولة من أجل تحقيق السلام في المنطقة.

وأكد أن الانتهاكات والاقتحامات للمسجد الأقصى من قبل قادة اليمين "الإسرائيلي" المتطرف والمستوطنين وغيرهم من المتطرفين، قد زادت بشكل كبير خلال الفترة الماضية. وأوضح أن هذه الانتهاكات تتم بحماية الشرطة وقوى الأمن "الإسرائيلية"، وأنه خلال الأسبوع الماضي دخل إلى المسجد الأقصى المئات من المتطرفين بالرغم من المناشدات المتكررة من دائرة الأوقاف الإسلامية للشرطة "الإسرائيلية" بوقف هذه الاقتحامات، مشيرا الى أن عددا من المتطرفين كانوا يدعون لهدم المسجد الأقصى المبارك خلال تواجدهم في ساحاته، مما أدى لمصادمات ومواجهات مع المصلين وموظفي الأوقاف.

وبيّن وزير الخارجية أن هذه التصرفات تأتي بالتزامن مع التضييق على موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، عن طريق الاعتقالات والاستجوابات بدون وجود أية مبررات حقيقية، الأمر الذي يشكل إعاقة وتقويضا لدور دائرة الأوقاف الإسلامية ونهوضها بواجباتها إزاء المسجد الأقصى.


الكاتب: tamer

عدنان أبو عامر

تحذيرات إسرائيلية متلاحقة من اشتعال الوضع في الضفة الغربية

الخميس 27 كانون الثاني 2022 - 2:16 م

في تقديرين استراتيجيين متتاليين، حذر معهدان للبحث الإسرائيلي في الأيام الأخيرة من قرب اشتعال الضفة الغربية، في ضوء التوترات الناجمة عن اعتداءات المستوطنين وانتهاكات جيش الاحتلال، وظهور بوادر من الهجما… تتمة »

براءة درزي

المؤسسات العاملة لفلسطين في مهداف الاحتلال

الأربعاء 17 تشرين الثاني 2021 - 8:50 م

قبل ستة أعوام، في 2015/11/17، قرر الاحتلال حظر الحركة الإسلامية – الجناح الشمالي، وجاء القرار الذي اتخذه وزير جيش الاحتلال حينذاك، في إطار تصاعد ملحوظ في استهداف الأقصى ورواده والمرابطين والمرابطات، و… تتمة »