الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في الأقصى… ووقفة تضامنية مع تركيا

تاريخ الإضافة الجمعة 22 تموز 2016 - 5:30 م    عدد الزيارات 2199    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 أدى آلاف المصلين من القدس والداخل الفلسطيني والمناطق الفلسطينية اليوم 22 تموز/يوليو، صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك.

وذكر مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني أن 25 ألف مصل أدوا صلاة ظهر اليوم في المسجد الأقصى، فيما سادت أجواء هادئة في ساحاته.

وأفادت مصادر أن سلطات الاحتلال قلصت من عدد المصلين القادمين إلى المسجد الأقصى من قطاع غزة، من 200 إلى 150 مصل.

وأدى المصلون صلاة الغائب على روح شهداء تركيا وسوريا والعراق وغيرها من الدول التي جرت فيها فتن داخلية.

وتحدث خطيب المسجد الأقصى الشيخ الدكتور محمد سليم عن الفتن التي تحصل في جميع دول العالم، ودعا إلى الأمن والأمان في جميع الدول الاسلامية والعربية.

وحذر الدكتور سليم من مؤامرات الدول الأوروبية وأمريكا التي تحاك ضد وحدة الدول الاسلامية والعربية، التي تهدف إلى خلق الفتن داخلها، ودعا إلى الوحدة والالتفاف حول الدين الاسلامي والعقيدة وعدم الإلتفات إلى هذه الفتن.

وتطرق في الخطبة الثانية إلى الفتن الداخلية التي تعصف المجتمع الفلسطيني، منها القتل وإطلاق الرصاص في الأعراس وغيرها من المناسبات، ودعا إلى نبذ هذه العادات السيئة التي من شأنها أن تفكك أواصر المجتمع، واستغلالها من قبل المفسدين والضالين.

وقفة تضامنية مع تركيا

وعقب انتهاء صلاة الجمعة، نظم ناشطون وقفة تضامنية مع تركيا بعد صلاة الجمعة على درج أحد بوائك المسجد الأقصى بمشاركة السفير التركي مصطفى سارنتش وشخصيات مقدسية.

وخلال الوقفة رفعت الأعلام التركية وشارات التوحيد والنصر، ورددت هتافات مناصرة لانتصار تركيا على الانقلاب الفاشل.

وفي السياق، اعتقلت شرطة الاحتلال بعد انتهاء الوقفة الشاب المقدسي فؤاد الأطرش أثناء خروجه من باب حطة وهو يرفع العلم التركي، واقتادته إلى مركز شرطة باب الإسباط.

كيوبرس

 

براءة درزي

المؤسسات العاملة لفلسطين في مهداف الاحتلال

الأربعاء 17 تشرين الثاني 2021 - 8:50 م

قبل ستة أعوام، في 2015/11/17، قرر الاحتلال حظر الحركة الإسلامية – الجناح الشمالي، وجاء القرار الذي اتخذه وزير جيش الاحتلال حينذاك، في إطار تصاعد ملحوظ في استهداف الأقصى ورواده والمرابطين والمرابطات، و… تتمة »

د.أسامة الأشقر

جراد "اليوسفيّة" المنتشِر

الخميس 28 تشرين الأول 2021 - 10:48 م

لم يدُر بخلد كافل المملكة الشامية المملوكية قانصوه اليحياوي الظاهري أن تربته التي أنشأها بظاهر باب الأسباط قبل نحو ستمائة عام ليُدفن فيها أموات المدينة المقدسة أن هذه المقبرة ستجرّفها أنياب الجرافات، … تتمة »