مؤسسة القدس الدولية: تدعو الدول العربية والإسلامية لحماية المسجد الأقصى بدل التهافت إلى التطبيع مع الاحتلال

تاريخ الإضافة الجمعة 12 آب 2016 - 10:07 ص    عدد الزيارات 5982    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، أخبار المؤسسةالكلمات المتعلقة ياسين حمود، حراس الأقصى، خراب الهيكل، المرابطين

        


 

حذّر مدير عام مؤسسة القدس الدولية الأستاذ ياسين حمود من دعوات المستوطنين اليهود لاقتحام المسجد الأقصى المبارك يوم الأحد القادم الواقع في 14/8/2016 بمناسبة "ذكرى خراب الهيكل" حسب معتقداتهم.

وأدان حمود حالة الصمت العربي والإسلامي تجاه ما يحصل في المسجد الأقصى من اعتداءات متكررة وغير مسبوقة، معتبراً أن الأولى بالدول العربية والإسلامية بدل التهافت إلى التنسيق والتطبيع العلني والسري مع الاحتلال الإسرائيلي أن تنبري لحماية قبلة المسلمين الأولى ومسرى الرسول صلى الله عليه وسلم الذي يهان كل لحظة بعد أن وصلت حالة الخذلان والتردي إلى أوجها.

ودعا حمود أبناء الأمة العربية والإسلامية وأحرار العالم إلى عدم ادخار أي جهد يسهم بحماية مقدساتنا الإسلامية والمسيحية وفي مقدمتها المسجد الأقصى المبارك الذي يتعرض لحملة تهويدية شرسة، مشيداً بدور المرابطين والمقدسيين وحراس الأقصى الذين يتصدون بصدورهم العارية لجبروت الاحتلال.

وأشار حمود إلى أن مؤسسة القدس الدولية تستعد لإطلاق حملة إعلامية بمناسبة "الذكرى السابعة والأربعين لإحراق المسجد الأقصى المبارك" بهدف فضح مشاريع الاحتلال ومخططاته التهويدية، وإيجاد حالة حراك وتفاعل جماهيري مساند للمقدسيين وتسهم في حماية القدس والأقصى.
 

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »