المجلس الوطني يحذر من فرض وقائع جديدة في المسجد الأقصى

تاريخ الإضافة الجمعة 14 تموز 2017 - 11:05 م    عدد الزيارات 1829    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


حذر المجلس الوطني الفلسطيني من محاولات فرض وقائع جديدة داخل المسجد الأقصى المبارك.

واعتبر المجلس الوطني الفلسطيني في بيان صحفي اليوم الجمعة، أن إغلاق سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" المسجد الأقصى المبارك، ومنع إقامة صلاة الجمعة فيه، لأول مرة منذ عام 1969، جريمة وسابقة خطيرة وعدوانا صارخا على المقدسات، وحقوق وحرية الفلسطينيين مسلمين ومسيحيين في ممارسة شعائرهم الدينية.

وأكد المجلس أن كل ما يجري هو نتيجة لاستمرار الاحتلال "الإسرائيلي" للأراضي الفلسطينية بما فيها مدينة القدس عاصمة الدولة الفلسطينية، وأن الحل يكون بإنهاء الاحتلال ووقف كل اعتداءاته على شعبنا ومقدساته، وتمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه كاملة على أرضه.

وطالب المجلس الوطني الفلسطيني، منظمة الأمم المتحدة ومؤسساتها توفير الحماية للمقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس المحتلة، وإدانة ورفض كافة الإجراءات التهويدية التي تقوم بها سلطات الاحتلال في المدينة المقدسة باعتبارها جزءا من الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

 

د.أسامة الأشقر

عيد الجرمق... بماذا كانوا يحتفلون!

الأحد 2 أيار 2021 - 11:45 ص

 الحاخام شمعون بار يوحاي أو شمعون باركوبا الذي يزعمون أن ضريحه في هذا الجبل الفلسطيني هو الرمز الذي كان المتدينون اليهود يحجون إليه في تجمّعهم الضخم الذي أودَى بحياة العشرات منهم في تدافعٍ مجنون على أ… تتمة »

براءة درزي

في باب العامود.. الشرطة أصل الورطة أيضًا!

الإثنين 19 نيسان 2021 - 9:13 م

شهدت منطقة باب العامود منذ بداية شهر رمضان مواجهات بين قوات الاحتلال والشبان المقدسيين يعمل فيها الاحتلال على استخدام العنف ضدّ المقدسيين لإجبارهم على مغادرة المكان الذي يمثّل نقطة التقاء وميدان اجتما… تتمة »