كاتب (إسرائيلي): هكذا جثت “إسرائيل” أمام أهالي القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 31 تموز 2017 - 10:02 م    عدد الزيارات 4253    التعليقات 0    القسم المسجد الأقصى، أبرز الأخبار

        


قال المحلل السياسي في موقع “نيوز ون” الإخباري (الإسرائيلي) “بوعز شافيرا” إن “أهالي القدس أجبروا “إسرائيل” على الركوع على ركبتيها، وأعلنوا أحقيتهم في السيادة على المسجد الأقصى، الأمر الذي يعطي انطباعا بأن كلام “إسرائيل” عن أحقيتها بالسيادة على الأماكن المقدسة بات موضع شك وتكذيب، الأمر الذي سينعكس على قدرتها على البقاء في هذه الأرض”.

وأضاف أن “ما أقدمت “إسرائيل” على فعله بالرضوخ لضغوط المقدسيين وإزالة الإجراءات الأمنية حول الأقصى زادت من مشاعر الذل والإهانة لدى ملايين اليهود حول العالم”.

وشن الكاتب هجوما عنيفا على جهاز مخابرات الاحتلال “الشاباك” وقال إنه وخلال أزمة البوابات الإلكترونية على مداخل الأقصى خرج بتقديرات غير منطقية، بأن بقاء هذه الإجراءات الأمنية سيعني اندلاع انتفاضة فلسطينية عارمة، الأمر الذي لاقى آذانا صاغية لدى حكومة نتنياهو الضعيفة”.

وأضاف أنه “خلال هذه الأزمة انشغل الساسة (الإسرائيليون) باستعطاف العرب من أجل القدوم إلى الصلاة في الأقصى، بل ويرجونهم للقيام بذلك، في حين كانت الكلمة الأولى والأخيرة للعرب الذين بدؤوا يشمون رائحة النصر، فأصروا على فرض شروطهم، في حين تتجاهل الحكومة الإسرائيلية مطالب ملايين اليهود وتستجيب لمطالب الأقلية المعادية لهم”.

وتابع، “إلى جانب ذلك الصمود منقطع النظير من أهل القدس ومناصريهم، كان هناك ماكنيات إعلامية تبث الخوف واليأس لليهود، وترفع الروح المعنوية للمعتصمين حول الأقصى”.

شبكة قدس

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »