الاحتلال يرفض الإفراج عن مُسنّة فلسطينية معتقلة وأبنائها الثلاثة

تاريخ الإضافة الخميس 4 كانون الثاني 2018 - 3:24 م    عدد الزيارات 1904    التعليقات 0    القسم شؤون الأسرى المقدسيين، أبرز الأخبار

        


رفضت محكمة الاحتلال الإفراج عن الأسيرة الفلسطينية المُسنّة هنية شرايعة (60 عامًا) علماً أن كان مقررًا الإفراج عنها أمس الأربعاء بعد اعتقالها الأسبوع الماضي من محكمة سالم.

وكانت الأسيرة هنية برفقة أحد أبنائها وليد شرايعة في محكمة سالم لحضور محاكمة ابنها المعتقل منذ شهرين حسن شرايعة، حينما اعتدى أحد جنود الاحتلال على ابنها وليد وعند تدخل والدته تم الاعتداء عليها واعتقالها مع نجلها لتصبح الأم وأبنائها الثلاثة حسن ووليد ومحمد في سجون الاحتلال.

‏تم الحكم عليها بالسجن سبع أيام وغرامة مالية مقدارها 5500 شيقل، تم دفع الغرامة، في الوقت الذي ترفض فيه نيابة الاحتلال العسكرية الإفراج عنها بسبب اعتراض مجندة صهيونية- التي حصلت معها المشادّة- على قرار الإفراج.

‏وتعاني الأسيرة المُسنّة من أمراض مزمنة انقطعت عن علاجها منذ اعتقالها.

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »