الاحتلال يواصل تصعيده ويسمح باقتحام الأقصى في الـ10 الأواخر من رمضان

تاريخ الإضافة الأربعاء 6 حزيران 2018 - 9:37 ص    عدد الزيارات 2219    التعليقات 0    القسم المسجد الأقصى، شؤون المقدسيين، شؤون الاحتلال

        


واصلت سلطات الاحتلال "كسرها" لقواعد التعامل مع المسجد الأقصى المبارك، بسماحها لسوائب المستوطنين باقتحاماتٍ استفزازية جديدة للمسجد في الأيام العشرة الأواخر من شهر رمضان الجاري، والذي يشهد اعتكاف المئات من المصلين برحابه الطاهرة.

ولفت مراسلنا الى أن قوات الاحتلال شرعت منذ ساعات صباح اليوم بتوقيف الحافلات المتوجهة الى القدس والتفتيش عن مواطنين لا يحملون هوية القدس لتوقيفهم وإبعادهم عن المدينة المقدسة، وهو الاجراء الذي يضاف إلى مهاجمتها حلقة ذكرٍ للقرآن الكريم واعتقالها 14 مُصلياً بينهم 12 من سكان الضفة، وأبعدتهم في وقت لاحق عن القدس، فضلاً عن وضعها عراقيل أمام المصلين الوافدين الى الاقصى مساء أمس بهدف الاعتكاف برحابه الطاهرة وعرقلة إدخال لوازم الاعتكاف.

الى ذلك، جددت عصابات المستوطنين صباح اليوم، اقتحاماتها للمسجد الاقصى من بابا المغاربة بحراسات مشددة ونفذت جولات فيه وسط تواجد كبير للمصلين.

يذكر أن الاحتلال كان في السنوات السابقة يلجأ الى وقف اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى وإغلاق باب المغاربة بوجههم في العشرة الأواخر من رمضان، بسبب التواجد الكبير للمصلين برحابه و"منع الاحتكاك معهم".

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »