أكبر عملية تسريب للعقارات في القدس تمت عام 2014 وشملت 36 عقارًا في سلوان

تاريخ الإضافة الخميس 18 تشرين الأول 2018 - 9:43 ص    عدد الزيارات 2672    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


 

أفاد مركز "معلومات وادي حلوة"، وفقًا لما تم توثيقه خلال السنوات الماضية، بأن أكبر عملية تسريب وبيع للعقارات الفلسطينية في القدس للجمعيات الاستيطانية كانت خلال عام 2014، حيث تم بيع 36 عقارًا بشكل لافت وجماعي في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى.

وأوضح المركز أنه منذ عام 2014 وحتى بداية تشرين أول/ أكتوبر 2018، بلغ عدد المنازل المُسرّبة والتي تم بيعها لليهود، 44 منزلًا في البلدة القديمة بالقدس، وبلدة سلوان.

ولفت المركز إلى أن عقاريْن تم بيعهما عام 2015 في حي وادي حلوة والحارة الوسطى (سلوان)، وفي العام الذي تلاه 2016 تم تسريب ثلاثة عقارات (مبانٍ سكنية في البلدة القديمة وسلوان)، وفي 2017 تم بيع عقار واحد (سلوان)، حتى الوصول هذا العام 2018 حيث تم تسريب عقار في سلوان، وآخر في البلدة القديمة.

واعتبر المركز، أن أصحاب تلك العقارات "من أصحاب النُفوس الضعيفة والضمائر غير الحية المُصابة بالجشع والطمع، وأن معظمهم غير متواجدين في البلاد.

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »