المقدسيون يرفضون دفن أحد المتورطين ببيع بيته للمستوطنين في مقابر القدس

تاريخ الإضافة الأحد 4 تشرين الثاني 2018 - 8:36 م    عدد الزيارات 14352    التعليقات 0    القسم شؤون المقدسيين، أبرز الأخبار

        


لا دفن في مقابر القدس ولا صلاة في المسجد الأقصى على من تورط بتسريب عقارات مقدسية للمستوطنين اليهود، هكذا تقول جموع المقدسيين التي رفضت دفنَ المدعو علاء قرش في مقابر القدس أو الصلاة عليه في المسجد الأقصى بعدما لقي حتفه اليوم الأحد 4-11-2018 في حادث سير بالقرب من قرية فصائل في غور الأردن

وأظهرت مقاطع فيديو انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعيّ حالة الغضب التي انتابت المقدسيين في أثناء تعبيرهم عن رفض استقبال جثة القتيل قرش.

 وذكرت مصادر من داخل القدس لموقع مدينة القدس أنّ عشائر القدس تساند هذا الموقف الجماهيريّ وكذلك أحرار عائلة قرش على خلفيّة إقدام علاء قرش على تسريب بيته الكائن في حارة السعدية قرب المسجد الأقصى للمستوطنين اليهود. 

ويشكّل هذا السلوك المقدسي ترجمة عملية لإجماع المرجعيات والعشائر والعائلات والهيئات المقدسية على إنزال أقسى أنواع العقوبات على أيّ متورط في خيانة تسريب عقارات مقدسية إلى مستوطنين يهود، ومن تلك العقوبات فرض المقاطعة الاجتماعية، ورفض دفن المتورطين في مقابر القدس، ومنع الصلاة عليهم في مساجد القدس والمسجد الأقصى.

وتعود جذور قضية علاء قرش إلى عام 2010، حين أقدم على تسريب منزله الذي يبلغ مساحته نحو 300 متر مربع في حارة السعدية الملاصقة للمسجد الأقصى المبارك إلى مستوطنين يهود.

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »