الاحتلال يعقد جلسة للنظر باعتراضات على مشروع القطار الهوائي بالقدس

تاريخ الإضافة الثلاثاء 9 نيسان 2019 - 8:15 م    عدد الزيارات 2122    التعليقات 0    القسم مشاريع تهويدية، شؤون الاحتلال، أبرز الأخبار

        


تعقد ما تسمى بـ "اللجنة القطرية للتنظيم والبناء" في القدس يوم غد الأربعاء، جلسة "استماع لاعتراضات أهالي بلدة سلوان وتجار البلدة القديمة في القدس" على مشروع القطار الهوائي "التلفريك"، في محيط البلدة القديمة.

وستستمع اللجنة المذكورة لكافة الاعتراضات المقدمة على مشروع "القطار الهوائي/التلفريك" خلال أربعة أيام حددت بالأسبوعين القادمين.

ونقل مركز معلومات وادي حلوة/سلوان اليوم عن المحامي سامي ارشيد- مقدم الاعتراضات- ان تعيين جلسات لسماع الاعتراضات هو دليل على التسريع من السلطات "الإسرائيلية" لإنهاء الإجراءات التنظيمية للمصادقة على المشروع، علماً أن المحامي سامي ارشيد كان قدم مطلع الشهر الجاري اعتراضا على مشروع القطار الهوائي والمزمع المصادقة على مخططاته لتنفيذه في محيط القدس القديمة، باسم عشرات السكان من بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى وخاصة من سكان المنازل التي يمر المشروع من فوقها، ومن أصحاب الأراضي والمنازل والتي تنوي سلطات الاحتلال مصادرة منازلهم او أراضيهم لتنفيذ المشروع.

وقدم المحامي ارشيد كذلك الاعتراضات باسم عشرات التجار من البلدة القديمة، حيث يمس مشروع القطار الهوائي بالحركة التجارية.

وأضاف المحامي سامي ارشيد أن مشروع "القطار الهوائي" اشتق من "المشروع الهيكلي الخاص المحيط بالقدس القديمة"، والذي بدأت السلطات "الإسرائيلية" بالعمل عليه قبل حوالي عشر سنوات، وفي العام الماضي أطلقت وأعلنت "سلطة تطوير القدس" مشروع القطار الهوائي في محيط البلدة القديمة بالشراكة مع بلدية القدس ووزارتي المواصلات والسياحة "الاسرائيلية"، حيث يعتبر الاحتلال بأن هذا المشروع يدخل "ضمن المشاريع القومية الوطنية للمواصلات ونقل السياح الى البلدة القديمة".

وأكد المحامي سامي ارشيد ان الهدف الاساسي للمشروع هو احكام السيطرة على البلدة القديمة ومعالمها  ومحيطها، ومن مخاطر المشروع انه ينوي المس ببعض البيوت في منطقة وادي حلوة، وكذلك يمس بالملكيات الخاصة للمواطنين في سلوان إضافة الى ملكيات لمؤسسات دينية اسلامية ومسيحية".

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »