"المكتب الوطني": المشروع الاستيطاني على أراضي مطار قلنديا يعزل القدس

تاريخ الإضافة السبت 22 شباط 2020 - 9:26 م    عدد الزيارات 705    التعليقات 0    القسم شؤون مدينة القدس، مشاريع تهويدية، مواقف وتصريحات وبيانات، أبرز الأخبار

        


 

قال المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير إن المشروع الاستيطاني الذي تعتزم سلطات الاحتلال الإسرائيلي تنفيذه على أرض مطار قلنديا شمال القدس المحتلة يهدف إلى عزل المدينة عن محيطها بالكامل.

 

وأوضح المكتب في تقريره الأسبوعي السبت أن "وزارة الإسكان في حكومة الاحتلال شرعت بإعداد الخطط لبناء مستوطنة جديدة على أراضي المطار، وصولًا لجدار الضم والتوسع، الذي سيكون حدًّا فاصلًا بين المستوطنة الجديدة والمناطق الفلسطينية في محيط القدس لعزلها بالكامل.

 

وأشار إلى أن نتنياهو كان قد جمد تنفيذ هذا المشروع أكثر من مرة، لافتًا إلى أن المشروع يقوم على نحو 1200 دونم، ليشمل أكثر من 6 آلاف وحدة استيطانية، بالإضافة إلى مراكز تجارية بمساحة 300 ألف متر مربع، و45 ألف متر مربع ستُخصص لـمناطق تشغيل، وفندق، وخزانات مياه وغيرها من المنشآت.

 

وأضاف أن سلطات الاحتلال وضعت إشارات حمراء على 21 منزلًا فلسطينيًّا قائمًا منذ سنوات طويلة سيجري هدمها، تمهيدًا لإقامة أجزاء من المشروع الاستيطاني فوقها، كما سيتم انتزاع ملكية الأراضي المقامة عليها تلك المنازل، ليشملها هذا المشروع الاستيطاني.

 

وتابع أن المشروع يشمل أكثر من 6 آلاف وحدة استيطانية، إلا أن الخطة التطويرية له للعام 2030، سترتفع إلى 11 ألف وحدة استيطانية في غضون سنوات قليلة، حيث إن هذه المستوطنة ستشكل تكتلًا استيطانيًا ضخمًا على غرار "معاليه أدوميم" شرق المدينة، والتجمع الاستيطاني "كفار عتصيون" جنوبا.

 

ويحظى المشروع الاستيطاني الخطير بدعم كبير من رئيس بلدية الاحتلال في القدس موشيه ليئون، ورئيس كتلة المعارضة في البلدية، ويعد الأضخم بعد مستوطنة "معاليه ادوميم" في شرقي القدس المحتلة.

 

وفي سياق حملته لانتخابات الكنيست في الثاني من آذار/ مارس المقبل، أعلن نتنياهو وضع خطط لبناء 5200 وحدة استيطانية جديدة في القدس، 2200 منها في مستوطنة "هارحوماه"، المقامة على أراضي جبل أبو غنيم جنوب القدس، و3 آلاف وحدة في مستوطنة "جفعات همتوس" على أراضي بلدة بيت صفافا، ما سيزيد من أعداد المستوطنين في المستوطنات المذكورة إلى 10 آلاف.

 

ولفت التقرير إلى أن وزير جيش الاحتلال نفتالي بينيت قرر عقد اجتماع للجنة التخطيط العليا التابعة لسلطات الاحتلال، من أجل المصادقة على مخططات استيطانية في الضفة الغربية، تقضي ببناء أكثر من 1900 وحدة، غالبيتها في المستوطنات المقامة على أراضي رام الله، وذلك قبل انتخابات الكنيست.

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »