مؤسسة القدس الدولية توفر الفصل الرابع من تقريرها السنوي "عين على الأقصى"

تاريخ الإضافة الأحد 27 أيلول 2020 - 11:36 م    عدد الزيارات 1166    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، المسجد الأقصى، أخبار المؤسسة

        


 

نشرت مؤسسة القدس الدولية الفصل الرابع والأخير من تقريرها السنويّ الرابع عشر "عين على الأقصى" الذي أعده الباحث ربيع الدنان ورصد من خلاله ردود الفعل على التطورات في المسجد الأقصى بين 1/8/2019 إلى 1/8/2020.

 

وخلال الأيام الماضية، نشرت المؤسسة بشكل تسلسلي الفصل الأول والثاني والثالث من التقرير، كما أطلقت الملخص التنفيذي للتقرير في 21/8/2020 في الذكرى السنوية الـ 51 لإحراق المسجد الأقصى المبارك.

 

وأكد الفصل الرابع من التقرير تراجع الاهتمام العربي والإسلامي الرسمي مع قضية القدس والمسجد الأقصى المبارك، واصفًا هذا الموقف الرسمي بالمتخاذل، وجاء في الفصل:" لم يسبق للمواقف العربية والإسلامية الرسمية من القضية الفلسطينية أن كانت بهذا المستوى من الخذلان، لا سيما إن تعلق الأمر بالمسجد الأقصى. وبلغت من الانحدار قاعًا لم يكن متصوّرًا في السابق. واستمرت حالة الضّعف في مواقف جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي، مع تصاعد موجات التطبيع مع الاحتلال، وبشكل خاص من بعض دول الخليج العربي، التي تساوقت مع التوجّهات الأمريكية لحلّ القضية الفلسطينية".

 

وأكد الفصل تماسك الأداء الفلسطيني بالقدس والمقدسات والمسجد الأقصى، ورفض "صفقة القرن" الأمريكية، ومخططات الضمّ الإسرائيلية، وسعت الفصائل الفلسطينية إلى إنهاء الانقسام الداخلي، لمواجهات هذين المشروعين اللذين يسهمان في تصفية القضية الفلسطينية. وكان لاستمرار مسيرات العودة في قطاع غزة، واستمرار العمل المقاوم في الضفة الغربية، بالرغم من استمرار التنسيق الأمني، أبرز الأثر في تمسك الشعب الفلسطيني بخيار المقاومة لاستعادة الحقوق.

 

ولاقى التقرير اهتمامًا من قبل الجهات المعنية، وانتشارًا عبر وسائل الإعلام المختلفة، فيما تنظم المؤسسة خلال هذه الأيام سلسلة من المحاضرات واللقاءات مع معدِّي التقرير بالشراكة مع عدد من المؤسسات التي تعنى بقضية القدس والمسجد الأقصى المبارك، وكان التقرير قد أكد ازدياد وتيرة اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه على المسجد الأقصى المبارك ضمن مساعي الاحتلال الإسرائيلي لتقسيم المسجد زمانيًا ومكانيًا، كما كان ملحوظَا خلال التقرير الكامل ازدياد المشاريع التهويدية في محيط المسجد الأقصى المبارك لا سيما شبكات المواصلات البرية والجوية لتسهيل تدفق اليهود إلى المسجد.

 

للاطلاع على الفصل الرابع من تقرير "عين على الأقصى" 2020، أنقر هنا

 

للاطلاع على الفصل الثالث من تقرير "عين على الأقصى" 2020، أنقر هنا

للاطلاع على الفصل الأول من تقرير "عين على الأقصى" 2020، أنقر هنا

للاطلاع على الفصل الثاني من تقرير "عين على الأقصى" 2020، أنقر هنا

 

للاطلاع على تقرير "عين على الأقصى" 2020 كاملًا، أنقر هنا

للاطلاع على الملخص التنفيذي لتقرير "عين على الأقصى" 2020، أنقر هنا

 

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »