حصاد الأسبوع: 49 نقطة مواجهة في الضفة الغربية والقدس والداخل المحتل



 

كمال الجعبري – خاص موقع مدينة القدس

 

شهدت الضفة الغربية، والقدس المحتلة، أسبوعاً ساخناً، بلغ معدل المواجهات، ونقاط الاشتباك فيه 7 نقاط مواجهة لكل يوم في مدن الضفة الغربية، ونقطة اشتباك لكل يوم في مدينة القدس المحتلة، وتخلل تلك الاشتباك تسجيلٌ لاستهدافاتٍ نوعيةٍ للاحتلال بالعبوات الناسفة والزجاجات الحارقة، وإطلاق النار، وتكللت نهاية الأسبوع بشهيدٍ ارتقـى خلال المواجهات الميدانية مع قوات الاحتلال.

 

واندلعت المواجهات الأسبوع الماضي في 49 نقطة مواجهة في الضفة الغربية والقدس المحتلة، أصيب خلالها 4 مستوطنين إسرائيليين، واستشهد خلالها شاب فلسطيني، أما مدينة القدس فقد شهدت تسجيل 8 نقاط مواجهة مع الاحتلال الإسرائيلي، تركزت في بلدة العيساوية وحي الشيخ جراح ومخيم شعفاط.

 

شهد يوم السبت الماضي إصابة مستوطنة بالحجارة في مواجهات اندلعت في بلدة العيساوية في القدس المحتلة، واندلعت مواجهات أخرى في بلدة يطا جنوب الخليل، وسلواد شرق رام الله، وبورين وحوارة جنوب نابلس، وذلك خلال 5 نقاط مواجهة، وأصيب على إثرها عدد من المواطنين الفلسطينيين أحدهما بالرصاص المطاطي وآخرين برضوض.

 

أما يوم الأحد الماضي فاندلعت خلاله 11 نقطة مواجهة، أصيب خلالها جندي إسرائيلي في مواجهاتٍ مع قوات الاحتلال التي اقتحمت مخيم شعفاط شمال القدس، وألقيت أكواعٌ ناسفةٌ في مواجهات المغير في أطراف رام الله، وأصيب عددٌ من المواطنين الفلسطينيين بالرصاص الحي والمطاطي، في نقاط المواجهة المختلفة.

 

فيما شهد يوم الإثنين الماضي تسجيل 6 نقاط اشتباك، تخللها إلقاء عبواتٍ ناسفة (أكواع متفجرة) وزجاجات حارق في بيت أمر بالخليل، ومستوطنة بيت إيل ورنتيس برام الله، واندلعت مواجهات أخرى في مستوطنة (بيت حجاي)، جنوب غرب الخليل، وبيت دجن شرق نابلس، ومدينة قلقيلية، شمال الضفة الغربية.

 

واندلعت مواجهاتٌ في كلٍ من: مخيم شعفاط وبلدة حزما ومستوطنة (شاعر بنيامين) في محيط القدس المحتلة، وسنجل ومستوطنة (بساغوت) والمغير في محيط رام الله، وخربة سوسيا جنوب الخليل، وطورة الشرقية غرب جنين، وبيت دجن وقريوت ومستوطنة (ألون مورية) في محيط نابلس.

 

شهد يوم الثلاثاء الماضي تصاعداً في تسجيل نقاط الاشتباك في الضفة الغربية والقدس المحتلة، إذ تمّ تسجيل 10 نقاط مواجهة واشتباك، أطلق خلالها المقاومون الفلسطينيون النار تجاه قوات الاحتلال في أطراف مدينة جنين، وألقى الشبان المقدسيون زجاجاتٍ حارقة تجاه سيارات قوات الاحتلال في كفر عقب شمال القدس، وكذلك الحال في بلدة عنزا، جنوب غرب جنين، وأصيب إثر المواجهات في مختلف مناطق الضفة الغربية والقدس المحتلة 12 مواطناً فلسطينياً بالرصاص المطاطي، وسُجلت عشرات حالات الاختناق بالغاز السام.

 

كما شهد يوم الثلاثاء، اندلاع مواجهاتٍ في منطقة البقعة ومستوطنة بيت حجاي وسعير في الخليل، وبيت سيرا والمغير في رام الله، وبلدة تقوع ومستوطنة (نفيه دانيال) في محيط بيت لحم.

 

يوم الأربعاء الماضي، شهدت الضفة الغربية والقدس المحتلة اندلاع مواجهاتٍ في 6 نقاط اشتباك متفرقة، من أبرزها إطلاق نار على قوات الاحتلال في بلدة حوارة جنوب نابلس، واندلعت مواجهاتٌ عنيفة في بلدة كفر عقب، شمال القدس المحتلة، ودير نظام، شمال رام الله، وحرملة، جنوب شرق بيت لحم، وحبلة إلى الغرب من قلقيلية، وأصيب مواطنٌ فلسطينيٌ شمالي مدينة أريحا بانفجار لغم زرعه الاحتلال.

 

وفي يوم الخميس الماضي، تم رصد 3 نقاط مواجهة واشتباك متفرقة: في الطور وسط مدينة القدس، وتقوع جنوب بيت لحم، وبيت دجن شرق نابلس.

 

توّجت أحداث يوم الجمعة، باستشهاد الشهيد الشيخ عاطف يوسف حنايشة، البالغ من العمر 48 عاماً برصاص الاحتلال في مواجهات بيت دجن جنوب نابلس، والشهيد هو مؤذن مسجد موسى بن نصير في البلدة.

 

وخلال مواجهات يوم الجمعة أصيب عددٌ من المستوطنين الإسرائيليين بمواجهاتٍ في قرية خان اللبن الشرقية جنوب نابلس، فيما ألقيت زجاجات حارقة على دوريات الاحتلال في محيط بلدة كيسان جنوب بيت لحم، ضمن مواجهات تم رصدها في 8 نقاط.

 

واندلعت مواجهاتٌ أخرى في حي الشيخ جراح وسط القدس المحتلة، ومسافر يطا وسوسيا جنوب الخليل، وبيت دجن واللبن الشرقية جنوب نابلس، وكفر قدوم شرق قلقيلية الفلسطيني، وأصيب خلالها 4 مواطنين برضوض وعشرات الإصابات بالاختناق.

 

وفي ذات السياق شهد يوم الجمعة تسجيل نقطة مواجهة في الداخل الفلسطيني المحتل، منذ العام 1948، في بلدة أم الفحم، شمال فلسطين المحتلة.

المصادر:

· التقارير اليومية لموقع فلسطين أونلاين.

· التقرير الأسبوعي لمكتب حركة حماس في الضفة الغربية.

· الرصد الميداني عن طريق شهود العيان.

د.أسامة الأشقر

عيد الجرمق... بماذا كانوا يحتفلون!

الأحد 2 أيار 2021 - 11:45 ص

 الحاخام شمعون بار يوحاي أو شمعون باركوبا الذي يزعمون أن ضريحه في هذا الجبل الفلسطيني هو الرمز الذي كان المتدينون اليهود يحجون إليه في تجمّعهم الضخم الذي أودَى بحياة العشرات منهم في تدافعٍ مجنون على أ… تتمة »

براءة درزي

في باب العامود.. الشرطة أصل الورطة أيضًا!

الإثنين 19 نيسان 2021 - 9:13 م

شهدت منطقة باب العامود منذ بداية شهر رمضان مواجهات بين قوات الاحتلال والشبان المقدسيين يعمل فيها الاحتلال على استخدام العنف ضدّ المقدسيين لإجبارهم على مغادرة المكان الذي يمثّل نقطة التقاء وميدان اجتما… تتمة »