اعتبرت أنّ معركة (سيف القدس) كانت نقطة تحول في قواعد الاشتباك مع الاحتلال

مركز أبحاث "إسرائيلي": المقاومة الفلسطينية تستعد للمواجهة المقبلة عبر تأسيس خلايا المقاومة في القدس والضفة

تاريخ الإضافة السبت 25 كانون الأول 2021 - 6:12 م    عدد الزيارات 294    التعليقات 0    القسم المقاومة الشعبية ، أبرز الأخبار، التفاعل مع القدس، انتفاضة ومقاومة

        


 

قال مركز أبحاثٍ "إسرائيلي" شبه رسمي بأنّ المقاومة الفلسطينية قد بدأت بتغيير قواعد اللعبة والاشتباك مع الاحتلال الإسرائيلي وذلك بعد قصفها للمستوطنات "الإسرائيلية" في القدس خلال معركة (سيف القدس).

 

وجاء ذلك في دراسة نشرها معهد أبحاث الأمن القومي "الإسرائيلي" تحت عنوان (لحظة الصدق لإسرائيل في التعامل مع حماس)، وهي من إعداد (كوبي ميشيل) الباحث لدى المعهد، ومحرر التقييم الاستراتيجي لديه، وتم نشرها بتاريخ 23 كانون أول/ديسمبر 2021، عبر الموقع الرسمي للمعهد.

 

واعتبرت الدراسة أنّ التغيير في استراتيجية عمل حركة المقاومة الإسلامية (حماس) كان كبيراً خلال معركة (سيف القدس) إذ لم تركز على قطاع غزة فقط بل قررت تحويل الضفة الغربية، والقدس المحتلة، إلى ساحة اشتباك، من خلال إنشاء البنية التحتية من خلال انشاء خلايا مقاومة في الضفة الغربية، والقدس المحتلة، لتنفيذ العمليات ضد الاحتلال الإسرائيلي.

 

ونوهت الدراسة إلى أنّ المقاومة الفلسطينية، ومن خلال استمرارها على العمل على تشكيل خلايا مسلحة في الضفة الغربية، والقدس المحتلة، تهدف إلى التحضير للجولة القادمة من المواجهة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في حال اندلاع تصعيد جديد بدءً من قطاع غزة، أو غيره من بؤر المواجهة في فلسطين المحتلة.

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »