مختصون يحذرون من تصاعد الاستهداف "الإسرائيلي" للزاوية الجنوبية الغربية من الأقصى ومصلى باب الرحمة

تاريخ الإضافة الإثنين 4 تموز 2022 - 9:11 ص    عدد الزيارات 241    التعليقات 0    القسم جرائم الاحتلال، أبرز الأخبار، المسجد الأقصى، مواقف وتصريحات وبيانات، مشاريع تهويدية

        


 

حذر مختصون في شؤون القدس، من استهداف خطير يشنه الاحتلال الإسرائيلي في المنطقة الشرقية من المسجد الأقصى ومصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى المبارك.

 

وأوضح الباحث في شؤون القدس، والأسير المحرر، شعيب أبو سنينة، أنّ منطقة باب الرحمة مستهدفة من قبل قوات الاحتلال ومن قبل جماعات "المعبد" المتطرفة، مضيفاً أنّ الاحتلال يحاول منذ سنوات تحويل منطقة باب الرحمة إلى كنيس يهودي.

 

وذكر أبو سنينة أنّ الاحتلال يمنع كل أعمال الترميم في منطقة باب الرحمة، حتى يهيئ الأسباب من أجل الكنيس اليهودي الذي يسعى لإقامته في المكان.

 

وشدد على أهمية الرباط في منطقة باب الرحمة، وكذلك في كافة أنحاء المسجد الأقصى المبارك، لإحباط خطط الاحتلال التهويدية ضد المقدسات الإسلامية.

 

وأفاد بوجود دعوات من قبل جماعات المبعد لاقتحام منطقة باب الرحمة، وقال: "يجب علينا أن نصد هذه الاقتحامات"، مؤكداً على أنّ هناك مخاطر كبيرة في المنطقة الجنوبية الغربية، بسبب حفريات الاحتلال أسفل الأقصى.

 

وفي سياق متصل، قال الباحث في شؤون القدس زياد ابحيص إنّ الاحتلال يتعمد اقتحامات المسجد الأقصى في الأعياد اليهودية، منوها إلى أنّ جماعات "المعبد" تخطط لاقتحام الأقصى في يوم عاشوراء.

 

وبيّن ابحيص أنّ مشروع الاحتلال في هذه المرحلة، يهدف إلى فرض الطقوس التلمودية في المسجد الأقصى.

 

وتابع قائلا: "الخطر الآن هو تسوية الجهة الجنوبية الغربية في محيط المسجد الأقصى"، مؤكداً أنّ الاحتلال يقوم بتغيير المعالم المحيطة بالمسجد.

أسامة الأشقر

من المعلّم الجعبري البرهان إلى المعلّم الجعبري الكامل!

الأحد 30 تشرين الأول 2022 - 12:38 م

  1. قبل نحو ثمانمائة عام كان الشيخ أبو إسحاق برهان الدين إبراهيم بن عمر الجعبري أول الجعابرة في الخليل وجدّهم الأقدم ورأس عمود نسبهم، وقد كان قبلها معلّماً معيداً في الزاوية الغزالية في الجامع الأموي… تتمة »

براءة درزي

32 عامًا على مجزرة الأقصى

السبت 8 تشرين الأول 2022 - 3:51 م

في مثل هذا اليوم قبل 32 عامًا، في 1990/10/8، ارتكب الاحتلال مجزرة بحقّ المصلين والمرابطين في الأقصى الذين هبّوا للدفاع عن المسجد في وجه محاولة جديدة وخطيرة للاعتداء عليه. ففي ذلك اليوم، كانت مجموعة "أ… تتمة »