نفذتها مجموعة (شهداء من أجل الأسرى)

الذكرى الـ 25 لعملية سوق (محني يهودا) الاستشهادية

تاريخ الإضافة السبت 30 تموز 2022 - 10:17 ص    عدد الزيارات 341    التعليقات 0    القسم شهداء ، أبرز الأخبار، انتفاضة ومقاومة

        


 

توافق اليوم الذكرى السنوية الـ25 لاستشهاد المجاهدين القساميين معاوية جرارعة وتوفيق ياسين، بعد أن فجرا نفسيهما في عملية مزدوجة في سوق (محني يهودا) في القدس المحتلة، ما أدى إلى سقوط 15 قتيلًا للاحتلال وأكثر من 70 جريحًا آخرين.

 

وكان الشهيدين ضمن مجموعة (شهداء من أجل الأسرى) القسامية، التي ترأسها الشهيد محمود أبو هنود، ونفذت عدداً من العمليات النوعية، وخططت لأخرى من أجل إنجاز صفقة تبادل أسرى مع الاحتلال.

 

وضمت خلية عملية (محني يهودا) كلاً من الشهداء معاوية جرارعة، وتوفيق ياسين، وبشار صوالحة، ويوسف الشولي، والذين نفذوا عملية إطلاق نار أدت لمقتل مستوطن وإصابة آخر، ثم ملاحقتهم من قبل الاحتلال وأجهزة السلطة الفلسطينية التي تمكنت من اعتقالهم وتعذيبهم في سجونها.

 

ونفذت المجموعة العملية الثانية بتاريخ 30/7/1997، حيث فجر الاستشهاديان معاوية جرارعة وتوفيق ياسين نفسيهما في عملية مزدوجة في سوق (محني يهودا)، وسط القدس المحتلة، مما أدى إلى سقوط 15 قتيلا وأكثر من 70 جريحاً آخرين حسب اعتراف الاحتلال، لتطوى بذلك صفحة جديدة من صفحات العز والفخار.

عدنان أبو عامر

الاستهداف الإسرائيلي لكنائس القدس بعد مساجدها

الخميس 12 كانون الثاني 2023 - 9:19 م

فضلًا عن الاستهداف الديني والقومي الذي تشرع فيه الجمعيات اليهودية في المسجد الأقصى والقدس المحتلة، وحديثًا انضمام الحكومة إليها، فإن هناك أدواتٍ ووسائل أخرى لتهويد المدينة المقدسة تستهدف الكنائس المسي… تتمة »

أسامة الأشقر

من المعلّم الجعبري البرهان إلى المعلّم الجعبري الكامل!

الأحد 30 تشرين الأول 2022 - 12:38 م

  1. قبل نحو ثمانمائة عام كان الشيخ أبو إسحاق برهان الدين إبراهيم بن عمر الجعبري أول الجعابرة في الخليل وجدّهم الأقدم ورأس عمود نسبهم، وقد كان قبلها معلّماً معيداً في الزاوية الغزالية في الجامع الأموي… تتمة »