جيش الاحتلال يعدم طفلاً في القدس بدم بارد

تاريخ الإضافة الأربعاء 14 تشرين الأول 2015 - 5:01 م    عدد الزيارات 2816    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 استشهد طفل فلسطيني، 14 عاماً، بنيران جنود الاحتلال في باحة باب العامود (أحد أشهر بوابات القدس القديمة) بزعم محاولته طعن أحدهم.
وأكد مراسلنا نقلاً عن شهود عيان أن الطفل المقدسي كان يركض وأوقفته قوات الاحتلال ودارت مشادات كلامية مع الطفل قبل اطلاق الرصاص عليه.
وأغلقت قوات الاحتلال باب العامود وتركت الطفل ينزف حتى فارق الحياة وسط حالة من الغضب والاستياء الشعبي وانتشار واسع لقوات الاحتلال في المنطقة.

براءة درزي

الأقصى من الإحراق إلى التهويد

السبت 21 آب 2021 - 3:38 م

في مثل هذا اليوم قبل 52 عامًا، أقدم المتطرف الأسترالي الصهيوني دينس مايكل روهان على إضرام النار في المصلى القبلي بالمسجد الأقصى، ما تسبب بإحراق مساحة كبيرة من المسجد، بما في ذلك منبر صلاح الدين، وقد ا… تتمة »

مازن الجعبري

"القدس الشرقية بين الاندماج وأعمال الشغب" ؟!

الأربعاء 2 حزيران 2021 - 10:51 م

 "القدس الشرقية بين الاندماج وأعمال الشغب"، لم تكن صدفة أو عبثية أثناء هبة القدس العظيمة أنّ تشير إحدى المواقع "الإسرائيلية" لهذا العنوان، وحتى نفهم مضمونة من المهم الإشارة إلى الصورة التي انتشرت لزيا… تتمة »