هل ستكون الساعات القادمة حاسمة بحياة القيق

تاريخ الإضافة الأحد 21 شباط 2016 - 11:15 ص    عدد الزيارات 2590    التعليقات 0    القسم انتفاضة ومقاومة، أبرز الأخبار

        



يواجه الأسير الصحفي محمد القيق في إنهائه للشهر الثالث في إضرابه المستمر عن الطعام، لحظات حاسمة لحياته صحيًا وقضائيًا.
وأكد مرافقون للقيق داخل المستشفى، أن التشنجات والصراخ لم يعد يفارقه أبدًا، ولم يعد قادرًا على النوم.
وقال المرافق محمد كناعنة "إن حالته أصبحت مخيفة، وشكله تغير كثيرًا عما كان عليه خلال الأسبوع الماضي، والتشنجات لا تفارقه، وفي كل لحظة يستنفر أطباء المستشفى إلى غرفته، خشية من مفارقته للحياة".

وكانت زوجة القيق وجهت في مؤتمر صحفي أمس، رسالة إلى الرئيس محمود عباس، قالت فيها "إن محمد أمانة في عنقك، مطالبة إياه بالإفراج عنه خلال 12 ساعة".
وأكدت زوجة القيق أن عائلته تلقت وعودًا بإنهاء اعتقاله وحل قضيته خلال 24 ساعة، إلا أن شيئًا لم يكن على أرض الواقع.
وكانت هيئة شئون الأسرى تحدثت عن توقعاتها أمس بالتوصل لاتفاق قريب خلال 24 ساعة قادمة حول قضية القيق، يقضي بإنهاء اعتقاله والإفراج عنه بـ21 مايو المقبل.


يُذكر أن جيش الاحتلال اعتقل القيق في 21 نوفمبر/تشرين ثان الماضي، من منزله في مدينة رام الله، قبل أن يبدأ إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، بعد 4 أيام من اعتقاله.

وفي 20 ديسمبر/كانون أول الماضي، قررت السلطات الإسرائيلية تحويله للاعتقال الإداري، دون محاكمة، لمدة 6 أشهر، متهمة إياه بالتحريض على العنف، من خلال عمله الصحفي.
وكان القيق التمس من المحكمة العليا، الإفراج عنه ونقله إلى مستشفى في الضفة الغربية، إلا أن المحكمة رفضت الطلب، كما أبلغت النيابة عائلته بمنع زيارته.
 المصدر : وكالة صفا 

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »

براءة درزي

لماذا يصرّ الاحتلال على استهداف باب العامود؟

الجمعة 8 نيسان 2022 - 10:10 ص

عمد الاحتلال منذ بداية شهر رمضان إلى جملة من الإجراءات في منطقة باب العامود، في مشهد يعيد إلى الذهن الحواجز الحديدية التي وضعها العام الماضي في المكان بهدف السيطرة عليه وتقييد وجود المقدسيين فيه، وهو … تتمة »