محدث | 3 شهداء ومقتل ضابط في 3 عمليات فدائية في القدس والداخل

تاريخ الإضافة الثلاثاء 8 آذار 2016 - 8:26 م    عدد الزيارات 1848    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


شهدت القدس ويافا و"تل أبيب" خلال ساعتين من مساء اليوم الثلاثاء، ثلاث عمليات فدائية، استُشهد فيها ثلاثة فلسطينيين، وقُتل ضابط صهيوني و13مستوطناً بإصابات مختلفة.
ففي القدس المحتلة، تضاربت الأنباء الواردة من مصادر عبرية حول حالة وإصابة ضابط صهيوني؛ وأعلنت في بداية الأمر مقتله، وفيما بعد تراجعت وقالت انه مصاب اصابات حرجة، هو وجندي صهيوني آخر، برصاص شاب فلسطيني، في شارع صلاح الدين وسط القدس المحتلة، بالقرب من سور القدس التاريخي.
وذكرت ناطقة باسم شرطة الاحتلال، في بيان لها، إن ضابطًا برتبة ملازم أول قتل وأصيب جندي آخر بجراح خطيرة برصاص أطلقه مسلح فلسطيني في شارع صلاح الدين بالقدس، وأطلقت قوات الاحتلال النار على المهاجم فاستشهد بعد إصابته بجراح خطيرة.
من جانبها، قالت القناة العبرية العاشرة، إن الضابط الصهيوني فارق الحياة بعد أن أصيب بجراح خطيرة جدًّا، إضافة لإصابة جندي بجراح حرجة.
وفي تفاصيل العملية، أوردت القناة أن شابًّا فلسطينيًّا يستقل دراجة نارية أطلق النار على مجموعة من جنود الاحتلال الصهيوني في شارع صلاح الدين بالقدس المحتلة، وأصاب اثنين منهم بحالة خطيرة فارق أحدهما الحياة بعد ساعة، وفرّ من المكان قبل أن تتم ملاحقته ويطلق عليه الرصاص ليصاب بحالة خطيرة ويستشهد بعد أقل من ساعة.
كما تضاربت الأنباء حول هوية شهيد القدس وما إذا كان على صلة قرابة بشهيدة القدس السيدة فدوى أبو طير والتي ارتقت صباح اليوم برصاص الاحتلال في القدس القديمة، في الوقت الذي استجابت فيه محكمة الاحتلال لطلب الشرطة بحظر نشر أي معلومات حول عملية القدس لمدة سبعة أيام.
في السياق، قتل صهيوني، وأصيب 10 آخرون مساء اليوم، في عملية طعن جريئة نفذها شاب فلسطيني، في ميناء يافا، في الداخل المحتل عام 48م.
وقالت القناة العبرية السابعة إن مستوطناً صهيونياً قتل وأصيب 10 آخرون في عملية طعن في ميناء يافا، فيما تم الإعلان عن استشهاد المنفذ في وقت لاحق.
وبحسب الناطقة باسم شرطة الاحتلال لوبا السمري، فإن المنفذ نجح في طعن 4 مستوطنين في قلب الميناء الخاضع للاحتلال، ثم واصل طريقه لأحد المطاعم واستكمل عملية الطعن ليصل عدد المصابين إلى 11 مصابا جرى نقلهم إلى مشفيي "فولفسون" و"ايخلوف" الصهيونيين، قبل أن يعلن عن مقتل أحدهم متأثرًا بإصابته الخطرة.
وأظهر فيديو تناقلته وسائل إعلام عبريية عملية إطلاق النار على الشاب المنفذ الذي نجح في الانتقال بين أكثر من مكان.
وفي مدينة "تل أبيب" قرب يافا، استُشهد شاب فلسطيني، مساء اليوم الثلاثاء، في عملية طعن نفذها في مستوطنة "بتاح تكفا"، وأسفرت عن إصابة مستوطن.
وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية إن مستوطناً واحدا على الأقل، أصيب في عملية طعن نفذها فلسطيني في مستوطنة "بيتاح تكفا" قرب "تل أبيب" داخل الاراضي المحتلة عام 48م.
وأوضحت الصحيفة أن فلسطينيًّا استشهد برصاص شرطة الاحتلال بعد أن سدّد طعنات إلى أحد المستوطنين وأصابه بجراحٍ متوسطة في رقبته.
وكانت قوات الاحتلال أعدمت سيدة مقدسية، بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن، بالقرب من باب الحديد (أحد أبواب المسجد الأقصى) في القدس.
وأفاد مراسلنا، بأن قوات الاحتلال أطلقت النار على المقدسية فدوى أحمد محمود أبو طير (50 عاما)، بزعم محاولتها طعن جنود، وتركتها تنزف، ومنعت طواقم الإسعاف من علاجها، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.
 

براءة درزي

الأقصى من الإحراق إلى التهويد

السبت 21 آب 2021 - 3:38 م

في مثل هذا اليوم قبل 52 عامًا، أقدم المتطرف الأسترالي الصهيوني دينس مايكل روهان على إضرام النار في المصلى القبلي بالمسجد الأقصى، ما تسبب بإحراق مساحة كبيرة من المسجد، بما في ذلك منبر صلاح الدين، وقد ا… تتمة »

مازن الجعبري

"القدس الشرقية بين الاندماج وأعمال الشغب" ؟!

الأربعاء 2 حزيران 2021 - 10:51 م

 "القدس الشرقية بين الاندماج وأعمال الشغب"، لم تكن صدفة أو عبثية أثناء هبة القدس العظيمة أنّ تشير إحدى المواقع "الإسرائيلية" لهذا العنوان، وحتى نفهم مضمونة من المهم الإشارة إلى الصورة التي انتشرت لزيا… تتمة »