مواجهات وإصابات بالإختناق في أحياء القدس

تاريخ الإضافة الثلاثاء 8 آذار 2016 - 10:53 م    عدد الزيارات 3220    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسيين

        


 اقتحمت قوات الاحتلال مساء الثلاثاء أحياء العيساوية وسلوان والطور في القدس المحتلة، وأصيب العشرات بالاختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

 

وأوضح شهود عيان أن العشرات من قوات الإحتلال اقتحموا مساء اليوم قرية العيساوية، وأغلقوا كافة مداخلها حتى تحولت لمنطقة شبه عسكرية مغلقة، كما انتشروا في جميع أحيائها وشوارعها، باستعانة القناصة ومروحية حلقت في سماء العيساوية.

 

وذكر شهود عيان أن عناصر الاحتلال اقتحموا عشرات البنايات السكنية القريبة من المدخل الغربي، ومنعوا سيارة إسعاف جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني الدخول للقرية.

 

ولفت ضابط الاسعاف في جمعية إتحاد المسعفين العرب فؤاد عبيد إلى أن المئات من سكان قرية العيسوية، أصيبوا بالإختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

 

وفي سلوان اقتحمت قوات الاحتلال حي عين اللوزة بعد إلقاء زجاجة حارقة نحو سيارة تابعة لحراس المستوطنين.

 

وأوضح مجدي العباسي من مركز معلومات وادي حلوة أن القوات اقتحمت بعض المحلات التجارية في حي عين اللوزة في سلوان، وأوقفت شابين وقامت بتفتيشهما والاعتداء عليهما بالضرب المبرح، باستخدام أعقاب البنادق.

 

وقال إن قوات الاحتلال أغلقت شارع عين اللوزة أمام حركة سير المركبات والحافلات، مما تسبب بأزمة خانقة في الشارع.

 

وعلى صعيد الطور اندلعت مواجهات عنيفة بين قوات الاحتلال والشبان في شارع سلمان الفارسي بالقرب من مستشفى المقاصد، وأطلقت قوات الاحتلال وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع، مما أدى إلى إصابة عدد من السكان داخل منازلهم بالإختناق.

 

وصرح شهود عيان أن الشبان أغلقوا شارع سلمان الفارسي بحاوية، ورشقوا القوات بالحجارة والزجاجات الحارقة.

كيوبرس

براءة درزي

المؤسسات العاملة لفلسطين في مهداف الاحتلال

الأربعاء 17 تشرين الثاني 2021 - 8:50 م

قبل ستة أعوام، في 2015/11/17، قرر الاحتلال حظر الحركة الإسلامية – الجناح الشمالي، وجاء القرار الذي اتخذه وزير جيش الاحتلال حينذاك، في إطار تصاعد ملحوظ في استهداف الأقصى ورواده والمرابطين والمرابطات، و… تتمة »

د.أسامة الأشقر

جراد "اليوسفيّة" المنتشِر

الخميس 28 تشرين الأول 2021 - 10:48 م

لم يدُر بخلد كافل المملكة الشامية المملوكية قانصوه اليحياوي الظاهري أن تربته التي أنشأها بظاهر باب الأسباط قبل نحو ستمائة عام ليُدفن فيها أموات المدينة المقدسة أن هذه المقبرة ستجرّفها أنياب الجرافات، … تتمة »