رابطة شباب لأجل القدس العالمية تدعو للنفير والاعتكاف

تاريخ الإضافة الخميس 24 آذار 2016 - 2:23 م    عدد الزيارات 3403    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، شؤون المقدسات

        


أمام دعوات لاقتحامات جماعية للمسجد الأقصى اليوم وغداً تزامناً مع عيد "المساخر" البوريم، فقد دعت منظمات يهودية إلى اقتحام جماعي للمسجد الأقصى المبارك يومي الأربعاء والخميس 23-24 آذار/مارس، تزامناً مع حلول عيد المساخر اليهودي (البوريم) وما يرافقه من مراسيم وشعائر توراتية وتلمودية.


وقد بينت الدعوات التي تقدمت إطلاقها منظمة "طلاب من أجل الهيكل" في صفحات التواصل الاجتماعي، أن الاقتحامات ستتم على فوجين؛ الأول في الفترة الصباحية بين الساعات 7:30 - 10:00 صباحاً، ويعقبه الفوج الثاني بين الساعات 12:3 - 13:30 بعد الظهر.


كما يتبين من برنامج الدعوات، مشاركة مجموعات كبيرة من مستوطنة كريات أربع في الاقتحامات الجماعية للمسجد الأقصى المبارك، وهنا تدعو "المنسقية العالمية لرابطة شباب لأجل القدس" الداخل الفلسطيني إلى النفير والرباط والاعتكاف في المسجد الأقصى، في ظل الدعوات لاقتحامه بالتزامن مع الأعياد اليهودية.


وها قد عادت تهديدات صعاليك الاحتلال الإسرائيلي باقتحام المسجد الأقصى جماعياً في الأيام القريبة القادمة خلال أعيادهم، فماذا نحن فاعلون؟!!".
وهنا نقول كما قال شيخ الأقصى رائد صلاح اليوم "رحم الله كل من اعتكف منا في المسجد الأقصى ليلاً ونهاراً في هذه الأيام القريبة القادمة، أو رابط فيه، أو نفر إليه، أو صلى فيه كل الصلوات من الفجر إلى العشاء، أو صلى فيه ولو صلاة واحدة والعار كل العار على من وقف منا متفرجاً أو ساكتاً أو مثبطاً للهمم، ألف تحية للمرابطين والمرابطات الذين لا يزالون يرددون: بالروح بالدم نفديك يا أقصى".


نداؤنا لإخواننا في الداخل الفلسطيني وفي أراضي ٤٨ وفي القدس أن هبوا لنصرة القدس والأقصى، وأن لا تتركوا مواقعكم أبداً وعليكم أن تعلموا أنكم إن تركتم مكانًا احتله صهيوني آخر وأخذ مكانك.
 

براءة درزي

الأقصى من الإحراق إلى التهويد

السبت 21 آب 2021 - 3:38 م

في مثل هذا اليوم قبل 52 عامًا، أقدم المتطرف الأسترالي الصهيوني دينس مايكل روهان على إضرام النار في المصلى القبلي بالمسجد الأقصى، ما تسبب بإحراق مساحة كبيرة من المسجد، بما في ذلك منبر صلاح الدين، وقد ا… تتمة »

مازن الجعبري

"القدس الشرقية بين الاندماج وأعمال الشغب" ؟!

الأربعاء 2 حزيران 2021 - 10:51 م

 "القدس الشرقية بين الاندماج وأعمال الشغب"، لم تكن صدفة أو عبثية أثناء هبة القدس العظيمة أنّ تشير إحدى المواقع "الإسرائيلية" لهذا العنوان، وحتى نفهم مضمونة من المهم الإشارة إلى الصورة التي انتشرت لزيا… تتمة »