وزير صهيوني سابق يدعو إلى إجراء استفتاءٍ عام ضد تقسيم القدس

تاريخ الإضافة الثلاثاء 6 تشرين الثاني 2007 - 4:01 م    عدد الزيارات 2141    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


ذكر وزير الخارجية السابق، سيلفان شلوم، أنّه طرح موضوع إجراء استفتاء عام في "إسرائيل"، بشأن عدم تقسيم مدينة القدس، وقد وقّع عددٌ كبير من نواب حزب "كديما" على مشروع اقتراحٍ سيتم عرضه على الكنيست، للتصويت عليه، أي أنّ هناك عدداً كبيراً من النواب من أحزاب مختلفة، ضدّ هذا الإجراء. وقال: "باعتقادي فإنّ موضوع القدس موضوع رئيسي جداً، وله قيمة كبرى، لا يمكن الإبقاء عليه للتصويت في الكنيست فقط".

 

ورداً على سؤال: طالما أنّ هناك أغلبية في الكنيست ضدّ هذا المشروع، فما الداعي إلى إجراء استفتاء عام؟، قال شلوم: "أعتقد أنّ هناك من النواب من يمكن إرضاؤهم، وتقديم المنح والمكافآت لهم، مما يجعل التصويت حول الموضوع ليس موضوعياً، وطالما أنّ موضوع القدس هو الموضوع الجوهري بالنسبة للشعب اليهودي… والحسم في القضية حسم مصيري، فإنّه من غير الممكن تفويض الحكومة فيه، مع أنها ليست مخوّلة أصلاً، فعلى سبيل المثال لم تتحدّثْ بعد الانتخابات عن تقسيم القدس، وجدير بالذكر هنا كيف أنّ رئيس الوزراء براك في حينه وعد بعدم تقسيم القدس، وطرح اقتراحاً يقضي بتسليم ثلاثة أرباع القدس للفلسطينيين، والسيادة في منطقة جبل الهيكل من الأعلى للفلسطينيين، ومن الأسفل لليهود، وهذا ما ينبغي منعه في اعتقادي".

 

وأضاف: "كما أنه في حال التوجه نحو إجراء من هذا النوع، فينبغي التوجه نحو إجراء انتخابات جديدة، أو على الأقل إلى استفتاء عام، والاستفتاء في هذه الحالة بحاجة إلى أغلبية عادية، وبالإمكان القيام به سريعاً، لأنّ موضوع القدس موضوع هام، لا يمكن الإبقاء عليه ضمن تصويت بالصدفة هنا وهناك في الكنيست".

 

ما وزير الأمن الداخلي الصهيونيّ آفي ديخيتر فقال: "أعلم أنّ موضوع القدس ووضع القدس واضح ومحدّد جداً من الناحية القانونية، وبالتالي لا أرى أيّ سببٍ يدعو إلى سن قانون من أجل المصادقة على قانون قائم".


المصدر: الملف الصهيونيّ- المركز الفلسط - الكاتب: admin

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »