شرطة الاحتلال تعتقل عدداً من المحتفلين بـ"أحد الشعانين" من داخل كنيسة القيامة

تاريخ الإضافة الإثنين 21 نيسان 2008 - 9:34 ص    عدد الزيارات 2181    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


أفاد شهود عيان أنّ شرطة الاحتلال اعتقلت، أمس الأحد (20/4)، عدداً من النصارى الذين كانوا يحتفلون بـ"أحد الشعانين" داخل كنيسة القيامة ، بالبلدة القديمة في القدس المحتلة.

 

وأضاف شهود العيان أنّ إشكالاً حصل بين عشرات النصارى الأرثوذكس والأرمن داخل الكنيسة، عندما كانوا يحتفلون "بأحد الشعانين"، حيث قام مصلّون أرمن بطرد كاهن أرثوذكسيّ خارج الكنيسة. وخلال الإشكال اقتحم نحو 20 من عناصر شرطة الاحتلال الكنيسة، بدعوى احتواء الإشكال، ما دفع بعض المصلّين إلى مهاجمة عناصر الشرطة ضاربين إياهم بأغصان الزيتون التي يحيون بها "ذكرى دخول السيد المسيح إلى القدس" قبل أسبوع من الفصح.

 

وإثر تدخّل شرطة الاحتلال، توجّه عشرات من أبناء الطائفة الأرمنية في القدس إلى مركز شرطة الاحتلال في المدينة القديمة للاحتجاج على توقيف اثنين منهم.

 

جديرٌ بالذكر أنّ كنيسة القيامة نادراً ما تشهد حوادث مماثلة، وخصوصاً أنّ مختلف الكنائس تتقاسم هذا المكان المقدّس. وبحسب التقويم الشرقي، يحتفل النصارى "الأرثوذكس" هذا العام بأحد الشعانين بعد شهرٍ من الكاثوليك. هذا ولم تعلّق شرطة الاحتلال من جانبها على الحادث.


المصدر: القدس المحتلة- وكالات: - الكاتب: admin

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »