استصدار أوامر احترازيّة بوقف الحفريات وأوامر الهدم لعددٍ من المنازل المقدسيّة

تاريخ الإضافة الإثنين 23 حزيران 2008 - 11:32 ص    عدد الزيارات 2245    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


استمع القضاة في المحكمة العليا لدولة الاحتلال يوم السبت (21/6)، إلى أقوال طرفيْ النزاع في قضية الحفريات تحت أرض المواطن المقدسيّ أحمد صيام في وادي حلوة بحي سلوان جنوب القدس.

 

وقال محامي عائلة صيام؛ سامي ارشيد: "لقد استمع القضاة خلال الجلسة لأقوال محامي سلطة الآثار وسلطة الحدائق الوطنية وشركة تطوير القدس التابعة لبلدية القدس ولي أيضاً حيال قضية الحفريات، وأبقوا أمر منع إستمرار الحفريات تحت أرض المواطن صيام ساري المفعول حتى صدور قرار آخر".

 

وأوضح ارشيد أنّ محاميّي جانب الاحتلال في القضيّة ادعوا أنّ المنع يسبّب أضراراً جسيمة ويؤثّر على تطوير شارع وادي حلوة، ويُذكَر أنّ المحامي سامي ارشيد كان قد حصل على أمرٍ احترازي بتاريخ 17/3/2008 يقضي بوقف الحفريات تحت أرض المواطن أحمد صيام، وذلك بعد تقديم المحامي اعتراضاً باسم عائلة صيام طالب فيه بوقف الحفريات في الأرض قبل شهريْن من صدور الأمر الاحترازي.

 

وكانت قد وقَعتْ العديد من المشادات بين الطرفين والاعتداءات من قِبَل حرّاس جمعية "إلعاد" الاستيطانية على عائلة صيام وسكان المنطقة خلال تضامنهم في خيمة الاعتصام في أرض صيام، كما تعرّض عددٌ من السكان للاعتقال من قِبَل شرطة الاحتلال وفرض الإقامة الجبرية عليهم.

 

من جهة أخرى، حصل المحامي زياد قعوار، مساء السبت، على أمرٍ احترازي يقضي بوقف قرار بلدية الاحتلال في القدس بإخلاء وهدم ثلاثة منازل في حي رأس خميس شرقي شعفاط، تعود للمواطنين مازن الرجبي وسليمان الترك وماجد أبو تركي، لحين موعد المحكمة في الثاني من الشهر المقبل.


المصدر: القدس المحتلة- الأقصى أون لاين - الكاتب: admin

براءة درزي

55 عامًا على ضمّ القدس

الثلاثاء 28 حزيران 2022 - 9:23 م

في 1967/6/27، وافق "الكنيست" على مشروع قرار ضم القدس إلى دولة الاحتلال على أثر عدة اجتماعات عقدتها حكومة الاحتلال بدءًا من 1967/6/11 لبحث الضمّ. وعلى أثر قرار الضمّ، تحديدًا في 1967/6/29، أصدرت دولة ا… تتمة »

زياد ابحيص

حقائق جديدة في باب الرحمة لا بد من الحفاظ عليها

الثلاثاء 17 أيار 2022 - 11:16 ص

المعركة على مصلى  باب الرحمة دائرة منذ 2003 وتكاد تصل مع بداية العام المقبل إلى عامها العشرين، إذ يحاول الاحتلال قضمه وتحويله إلى مساحة مخصصة حصراً لليهود ضمن مخططه لتقسيم #المسجد_الأقصى_المبارك، وقد … تتمة »