"التجمع الطلابي الديمقراطي في الجامعة العبرية" يُحيي أولى نشاطاته بتظاهرة تضامن مع غزة

تاريخ الإضافة الأحد 7 كانون الأول 2008 - 2:36 م    عدد الزيارات 2726    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


أحيى "التجمع الطلابي الديمقراطي في الجامعة العبرية في القدس"، يوم أمس، أولى نشاطاته للعام الدراسي الحالي بتنظيمه تظاهرة تضامن مع الأهل في غزة، وتنديداً بالحصار الإجرامي الغاشم على الشعب الفلسطيني. وأطلق المتظاهرون صرخة مدوية ضد الاحتلال “الإسرائيلي” وممارساته بحق الشعب الفلسطيني، وأكدوا أنهم لن يتوانوا في تقديم الدعم المادي والمعنوي للأهل في غزة حتى يرفع الحصار.
ولفت المنظمون إلى أن هذه التظاهرة جاءت مكملة لتظاهرات أخرى سبقتها، ولحملة تبرع لإغاثة الأهل في غزة كان قام بها التجمع الطلابي في وقت سابق.
وتواجدت شرطة الاحتلال في المكان في محاولة منها لإخافة وإرهاب الطلاب، إلا أن هذه الرغبة من قبل الشرطة اصطدمت بإرادة قوية وعزيمة لدى الطلاب في إطلاق صرخة غضب ضد ما يرتكب من انتهاكات بحق الشعب الفلسطيني.
وتبع هذه المظاهرة أمسية وقد شهدت حضوراً غفيراً من قبل الطلاب.
افتتحت الطالبة سهير أسعد سكرتيرة التجمع الطلابي الديمقراطي الأمسية، وثمنت وقفة الطلاب ومشاركتهم في المظاهرة من أجل رفع الحصار، وأكدت أنه لا تناقض بين العمل الوطني والعمل الطلابي، وأن العلاقة بينهم هي علاقة تكامل لا تناقض. وتبعت هذه الكلمة محاضرة للمدرب أشرف قرطام، بعنوان: "أسرار النجاح"، والتي لاقت تفاعلاً ممتازاً من قبل الطلاب وتركت أصداء جيدة بسبب المعلومات القيمة والغنية التي قدمها المحاضر، ابتداءً بسبل مواجهة الضغط وانتهاءً باستراتيجيات تنظيم الوقت والنجاح في الحياة اليومية والجامعية.


المصدر: خاص بالموقع - الكاتب: Mahmoud

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »