اقتحام خيمة الاعتصام في حي البستان والاعتداء على المتضامنين

تاريخ الإضافة الخميس 26 شباط 2009 - 2:15 م    عدد الزيارات 2585    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


اقتحمت قوة مُعززة بعشرات العناصر من جنود وشرطة وحرس حدود الاحتلال، قبل قليل، خيمة الاعتصام في حي البستان ببلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى المبارك، واعتدت على المتضامنين.
وذكر مراسلنا في القدس بأن وفوداً من ممثلي الدول الأوروبية والأجنبية كانت تتواجد في الخيمة فضلاً عن شخصيات اعتبارية مقدسية ووفود نسائية متعددة، ولجنة أهالي الحي.
وكانت الخيمة استقطبت، منذ ساعات الصباح العديد من الوفود الرسمية والشعبية من مختلف مناطق مدينة القدس المحتلة، ومن داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة في العام 1948م، تخلّلها كلمات تضامنية، وشرحٍ من أعضاء لجنة الدفاع عن الحي، عن أهداف مخططات الاحتلال لترحيلهم لصالح مشاريع تهويدية.
من جهتها، استنكرت لجنة أهالي حي البستان عملية اقتحام الخيمة، وأوضحت أن المواطنين المتضررين من قرارات سلطات الاحتلال أرادوا، من خلال خيمة الاعتصام، إيصال رسالة عن معاناتهم المتعلقة بهدم منازلهم، والطرد منها ومن أراضيهم التي ورثوها عن آبائهم وأجدادهم، لصالح مشاريع تهويدية تستهدف أكثر ما تستهدف المسجد الأقصى المبارك.
وأكدت أن ما حصل من عملية اقتحام أثناء التواجد الأجنبي والأوروبي وشخصيات اعتبارية مقدسية يدلل على عدم وجود قناعة لدى سلطات الاحتلال بتغيير قراراتها ومواقفها، وتؤكد إمعانها بسياساتها.
وكان الوفد الأوروبي والأجنبي استمع إلى شرحٍ مستفيض من أهالي الحي عن معاناتهم من سلطات الاحتلال وقراراتها الأخيرة، الذين استعرضوا حلقات استهداف الحي والبلدة بصورة عامة.
ودعت اللجنة المواطنين المقدسيين للمشاركة في صلاة الجمعة التي ستُقيمها يوم غدٍ في خيمة الاعتصام.
وتسود منطقة حي البستان أجواء من التوتر الشديد وانتشار مكثف لآليات الاحتلال وعناصره ومن اليهود المستوطنين المتطرفين.


المصدر: خاص بالموقع - الكاتب: abdullah

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »