التجمع الوطني المسيحي يستنكر إغلاق المركز الإعلامي في القدس

تاريخ الإضافة الإثنين 11 أيار 2009 - 12:34 م    عدد الزيارات 3016    التعليقات 0    القسم أرشيف الأخبار

        


استنكر التجمع الوطني المسيحي في القدس إغلاق سلطات الاحتلال اليوم للمركز الإعلامي الفلسطيني الذي تم افتتاحه يوم أمس في فندق الامبسادور لخدمة الإعلاميين والصحفيين المحليين والخاص والمواكب لزيارة بابا الفاتيكان للقدس والأراضي المقدسة.
وقال التجمع في بيان وصل مراسلنا نسخة منه اليوم : "إن المركز هو بمبادرة من الصحفيين الفلسطينيين المقدسيين وليس السلطة الفلسطينية في رام الله  وجاء لأهداف مرجوة منه ليوم واحد لعمله في جذب الانتباه للإطار والصوت الفلسطيني، ويستهدف تقديم الدعم للصحفيين الفلسطينيين."
وطالب المركز من بابا الفاتيكان أن يتخذ موقفاً علنياً من عملية إغلاق المركز الإعلامي بالإضافة إلى مجمل المواقف التي كان التجمع طالب فيه بابا الفاتيكان إعلانها بكل صراحة تجاه تمسكه بمواقف الفاتيكان الثابتة من القضية الفلسطينية، ومنها قضية حق العودة وقضية القدس والتأكيد على أنها جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولا تسري عليها سيادة الاحتلال.
وأكد البيان على أن هناك جهود مجتمعة لإعادة فتح مركز الإعلام لتقديم الخدمات المرجوة منه حتى لو كان ذلك في الشارع، وقال المركز في بيانه: "فكما لم يستطيعوا أن يكمموا أفواهنا في السابق فإنهم لن يتمكنوا من ذلك في الوقت الراهن والمستقبل."

 


المصدر: موقع مدينة القدس - الكاتب: abdullah

علي ابراهيم

الإعلام والعمل| الانتقال من الترف إلى الواجب

الجمعة 3 تموز 2020 - 4:11 ص

أفكارٌ على طريق التحرير-6- الإعلام والعملالانتقال من الترف إلى الواجبومع مراكمة ما سبق من أفعالٍ وأفكار، وبث المفاهيم الريادية والقياديّة، وصناعة الرواحل الأشداء، لاستنهاض الأمة، وتكوين الفرسان القادر… تتمة »

علي ابراهيم

فرسان الميدان حشدٌ وتعبئة واستنهاض

الخميس 11 حزيران 2020 - 12:22 م

أفكارٌ على طريق التحرير -5- فرسان الميدانحشدٌ وتعبئة واستنهاض رواد التحرير ورواحل العمل هم فرسان ميادين العمل للقدس، على اختلافها وتنوعها، إذ تقع على كواهلهم مهام جسام، لتعبيد الطريق أمام السالكين للم… تتمة »